شهيدان في قطاع غزة بنيران الاحتلال..

شهيدان في قطاع غزة بنيران الاحتلال..

استشهد فلسطيني خلال غارة جوية شنتها طائرات الاحتلال الحربية على بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.

وقالت مصادر طبية فلسطينية إن خالد رفيق الكفارنة (22 عاما) وصل إلى مستشفى بيت حانون جثة هامدة، وقد أصيب بشظايا صاروخ أطلقته طائرة إسرائيلية..

ونفذت الطائرات الحربية الإسرائيلية الاثنين غارتين جويتين؛ إحداهما استهدفت مركزاً للشرطة التابعة للحكومة المقالة في خان يونس، فيما استهدفت الثانية تجمعا للمواطنين شمال قطاع غزة.

من جهة أخرى أعلنت مصادر طبية عن وفاة فلسطيني متأثرا بجراح أصيب بها قبل أكثر من عشرة أيام في غارة مماثلة نفذتها طائرات إسرائيلية في مخيم خان يونس جنوب القطاع.

وقالت المصادر إن حسين شامية استشهد متأثراً بجراح أصيب بها قبل نحو عشرة أيام عندما استهدفته طائرات حربية إسرائيلية وهو يقود دراجته في مخيم خان يونس جنوب القطاع.
ومن جهتها قالت مصادر إسرائيلية إن طيران الاحتلال الحربي هاجم موقعين لحركة حماس، في جنوب وشمال قطاع غزة.

وادعت المصادر ذاتها أن هذا الهجوم يأتي في أعقاب إطلاق صورايخ يوم أمس، الأحد، من قطاع غزة.

كما ادعت أن جيش الاحتلال يتبنى في الوقت الحالي الرد الموضعي المحدود على عملية إطلاق الصواريخ، وذلك لضمان عدم المس بالمفاوضات التي تجري في القاهرة، من أجل التوصل إلى تهدئة وإطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير في القطاع، غلعاد شاليط.

وكان قد سقط صاروخ "غراد"، يوم أمس الأحد، في منطقة عسقلان. وادعت المصادر أيضا أن الصاروخ قد سقط في منطقة مفتوحة، ولم ترد أية أنباء عن وقوع إصابات أو أضرار.

كما سقط صاروخ آخر، في وقت سابق من يوم أمس، في أحد الكيبوتسات التابعة للمجلس الإقليمي "شاعار هنيغيف". وجاء أنه لم تقع إصابات بشرية، إلا أن أضرارا مادية وقعت لعدد من المباني والمركبات.