غرفة عمليات مشتركة للأذرع المسلحة: سنتلقى جيش الاحتلال بمفاجآت لم يعهدها من قبل

غرفة عمليات مشتركة للأذرع المسلحة: سنتلقى جيش الاحتلال بمفاجآت لم يعهدها من قبل

أعلنت الأذرع المسلحة عن تشكيل غرفة عمليات مشتركة تضم كافة هذه الأذرع التابعة للفصائل الفلسطينية العاملة في قطاع غزة.

وأعلنت الأذرع (وهي سرايا القدس- الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي وكتائب الأقصى- الذراع المسلح لحركة فتح وكتائب القسام- الذراع المسلح لحركة حماس وكتائب أبو علي مصطفى- الذراع المسلح للجبهة الشعبية وكتائب المقاومة الوطنية- الذراع المسلح للجبهة الديمقراطية)، في مؤتمر صحفي عقد في جباليا مساء اليوم الأربعاء، أنه تمخض عن غرفة العمليات المشتركة وضع إستراتيجية مشتركة لم يسبق للعدو الإسرائيلي التعامل معها من قبل مؤكدة أنها ستكون مليئة بمفاجآت لم يتوقعها أبدا ولم يعمل لها حسابا .

واكدت الأذرع المسلحة أنها على جاهزية تامة للتصدي لأي عدوان إسرائيلي على شمال قطاع غزة موضحة ان الاحتلال "لن يمر من قطاع غزة إلا على أجسادنا".

وقالت الفصائل: يخطئ جيش الاحتلال اذا ظن انه سيستقبل بالورود والأرز بل سيكون استقباله بإذن الله بمفاجآت لم يعهدها العدو من قبل.

واكدت ان فصائل المقاومة ستلقن العدو درسا لن ينساه وسينسحب يجر اذيال الهزيمة ويلملم قتلاه وجرحاه .

من جهة أخرى حذر جيش الاحتلال الإسرائيلي في مناشير أطلقتها طائرة حربية سكان شمال قطاع غزة من الاقتراب من أماكن سيعمل بها الجيش الإسرائيلي .

وجاء في المنشور "أن جيش الدفاع سينفذ عملياته في كافة ارجاء قطاع غزة بما في ذلك عمليات عسكرية في الشمال وللمدة اللازمة وذلك بغية تحديد مكان الجندي المخطوف جلعاد شليط وتحريره ولمواصلة الدفاع عن مواطني دولة إسرائيل".
وتابع المنشور "من اجل سلامتكم ولرغبتنا بالامتناع عن المس بالمواطنين غير المتورطين بعمليات ضد قواتنا عليكم الامتناع عن التجول في كل مكان يعمل به جيش الدفاع واطاعة تعليماته".

وأكد المنشور ان كل من يخالف ذلك "سيعرض حياته للخطر ويعرقل عمل قوات الجيش العاملة من اجل اتمام مهمة اعادة الجندي المختطف بسلام".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018