غسان الخطيب:تصريحات باول ليست بناءة ولا تساهم في تحسين فرص استئناف عملية السلام

غسان الخطيب:تصريحات باول ليست بناءة ولا تساهم في تحسين فرص استئناف عملية السلام

انتقدت السلطة الوطنية الفلسطينية التصريحات الاخيرة التي ادلى بها وزير الخارجية الامريكي كولن باول يوم امس والتي حمل بها الفلسطيينون وحدهم مسؤولية تدهور الاوضاع في المنطقة واعتبر غسان الخطيب وزير العمل الفلسطيني تصريحات وزير الخارجية الامريكي باول " أنها ليست بناءة ولا تساهم فى تحسين فرص استئناف عملية السلام" مشيرا انه بهذه التصريحات " يعطي الفرص لاسرائيل للاحتكام الى القوة الامر الذي يزيد الامور تعقيدا ويزيد من معاناة الفلسطينين والاسرائليين ".واضاف : " ان باول كان يمكنه ان يحدث فرقا بان يطالب اسرائيل بالعودة الى المفاوضات على قاعدة الشرعية الدولية ".

وفي معرض تعقيبه على صدور بعض الاسماء التي رشحت لتولي مناصب في الوزارة الجديدة التي سيكلف محمود عباس ابو مازن بتشكيلها بعد موافقة المجلس الشتريعي على التعديلات التي اقرها الرئيس عرفات بالقراءة الثالثة اعرب عن اعقتاده بأنه لن تكون هناك تغييرات جذرية في الحكومة الجديدة خاصة وان الحكومة الحالية شكلت قبل اقل من خمسة اشهر .

وكانت بعض المعلومات التي سربت قالت ان محمود عباس ابو مازن سيكلف محمد دحلان رئيس جهاز الامن الوقائي في قطاع غزة سابقا ومستشار الامن القومي للرئيس عرفات سابقا برئاسة وزارة الداخلية .

وقال الخطيب ان كل ما يقال حول هذا الموضوع مجرد اشاعات خاصة وان الرئيس عرفات لم يكلف ابو مازن رسميا بتشكيل الحكومة في ظل عدم عرض التعديلات الاخيرة على المجلس التشريعي لاقرارها بالقراءة الثالثة .


للمزيد حول تصريحات وزير الخارجية الامريكية - انظر ايضا:



كولين باول يحمل الفلسطينيين المسؤولية الكاملة عن تدهور الاوضاع في المنطقة ويتجاهل موبقات الاحتلال الاسرائيلي