في أول يوم جمعة من رمضان: سلطات الاحتلال تمنع حرية الصلاة في الحرم القدسي

في أول يوم جمعة من رمضان: سلطات الاحتلال تمنع حرية الصلاة في الحرم القدسي

منعت سلطات الاحتلال الاسرائيلي الاف الفلسطينيين من الوصول الى القدس، اليوم الجمعة، للمشاركة في صلاة الجمعة، التي تكتسب قدسية خاصة، اليوم، كونها تصادف في اول يوم جمعة من شهر رمضان.

وكانت سلطات الاحتلال قد قررت تقييد دخول الفلسطينيين الى القدس لأداء الصلاة في الحرم القدسي، اليوم ، حيث عارض جهاز الشاباك الاسرائيلي السماح بفتح أبواب الاقصى أمام كل من يرغب بأداء الصلاة، رغم قدسية واهمية هذا اليوم بالنسبة للمسلمين، الامر الذي سيعمق من مشاعر الكراهية للاحتلال ورموزه.

وقامت شرطة الاحتلال بتعزيز الحواجز المقامة على مداخل القدس، وعلى مداخل الحرم الشريف لمنع دخول المصلين من الضفة الغربية وقطاع غزة، باستثناء من ستمنحهم تصاريح خاصة. وسيمنع دخول من هم دون سن الـ45 من الرجال، والـ35 من النساء.