قوات الاحتلال تنسف منزل عائلة شبانة في الخليل

قوات الاحتلال تنسف منزل عائلة شبانة في الخليل

نسفت قوات الاحتلال الاسرائيلي، الليلة الماضية، في مدينة الخليل، منزل عائلة الشهيد عبد المعطي شبانة، انتقاما للعملية الانتحارية التي نفذها في القدس، والتي اسفرت، حتى يوم أمس، عن مقتل 17 اسرائيليا واصابة اكثر من 100.

كما هدمت قوات الاحتلال منزلا فلسطينيا آخر، في بلدة دورا، غرب الخليل، يعود لعائلة أنس مسالمة، مطلق النيران على اسرائيليين في قاعة للافراح في أشدود، العام الماضي.

وكانت قوات الاحتلال قد اجتاحت منزل عائلة شبانة في الخليل فور الاعلان عن كون ابنها هو منفذ العملية في حافلة الركاب في القدس. واعتقلت قوات الاحتلال خمسة من افراد الأسرة وسلمتهم للشاباك الاسرائيلي. وبعد دقائق شوهد افراد من أسرة شبانة وهم يخلون بعض الآثاث من المنزل، بعد ان تلقوا اخطاراً بهدمه.

الى ذلك واصلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، الليلة الماضية، تنفيذ حملة اعتقالات واسعة في الضفة الغربية، قالت مصاجدر اسرائيلية انها اسفرت عن اعتقال 13 فلسطينيا من نابلس والخليل وطولكرم وبيت ساحور.