لجنة الأسرى : باستشهاد الأسير المحرر الشرع تضاف جريمة حرب جديدة في سجل إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية

لجنة الأسرى : باستشهاد الأسير المحرر الشرع تضاف جريمة حرب جديدة في سجل إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية

نعت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة الأسير العربي الأردني المحرر الشهيد فؤاد حسين عبد الله الشرع " 54 عاما – من أسرى الدوريات " والذي استشهد في مستشفى الأردن اليوم بعد عناء من ضيق في التنفس ومن مرض تليف الكبد الذي أصابه قبل أيام .

وأكدت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية أن استشهاد الأسير المحرر يفتح ملف الأسرى المحررين المرضى و جرائم الحرب التي ترتكبها إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية بحق الأسرى الفلسطينيين والعرب .

وأضافت اللجنة أن هناك الكثير من الأسرى المحررين الفلسطينيين والعرب قد استشهدوا نتيجة لأمراض حلت بهم من جراء السياسات والإنتهاكات الإسرائيلية التي مورست بحقهم وعلى رأسها التعذيب الذي شرعته دولة الإحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين منذ نشأتها .

وقالت اللجنة أن الأسير المحرر كان قد اعتقل في عرض البحر بتاريخ 15 / مارس 1989م وحكم عليه بالسجن لمدة 25 عاما بتهمة التخطيط لتنفيذ عمليات فدائية من بينها تفجير طائرة إل عال الإسرائيلية وأطلقت دولة الإحتلال الإسرائيلي سراحه بتاريخ 15 / 10 / 1999م .

وطالبت اللجنة المجلس القومي العربي لحقوق الإنسان والمجلس الدولي لحقوق الإنسان والجمعية العامة للأمم المتحدة والمفوض السامي لحقوق الإنسان واللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة الصحة العالمية والبرلمانات الأوروبية بالنهوض بمسؤولياتهم تجاه متابعة أوضاع الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الإحتلال الإسرائيلي والعمل لإلزام اسرائيل باحترام حقوق الإنسان .

كما وطالبت لجنة الأسرى أضاء مؤتمر الرباط المزمع عقده في سبتمبر القادم بالعمل لإبراز قضية الأسرى وتسليط الضوء على معاناة الأسرى والأسرى المحررين وذويهم حيث بات لزاما أن يقف الجميع أمام واجباته الوطنية والإنسانية تجاه الأسرى بعيدا عن التمييز .

وشددت اللجنة على أهمية توثيق جرائم الحرب التي ترتكبها اسرائيل بحق الأسرى ما يؤدي لاستشهادهم في الأسر أو خارج أسوار السجون .

يذكر أن للأسير العربي المحرر الشهيد فؤاد الشرع ولد وبنت وهما حسين وهناء وهو من اربد في المملكة الأردنية الهاشمية ومن سكان حي أبراج الندى في شمال قطاع غزة .