مشفى ميداني متنقل يخدم 26 بلدة فلسطينية في قضاء نابلس

مشفى ميداني متنقل يخدم  26 بلدة فلسطينية في قضاء نابلس

تتواصل نشاطات المشفى الميداني المتنقل، في بلدة بيتا جنوب نابلس . وتشرف على تفعيل هذا المشفى، اللجنة الأهلية لدعم صمود انتفاضة الاقصى في محافظة نابلس، ويخدم نحو 26 بلدة وقرية في المنطقة الجنوبية للمحافظة.
وقال واصف معلا، رئيس بلدية بيتا ان المشفى عالج 300 حالة مرضية، بينها 23 حالة اجريت لها عمليات جراحية. ويتكون طاقم المشفى من الطبيب الجراح تيسير نصار وفني تخدير وممرض وقابلة وسائق سيارة اسعاف. وقامت البلدية بتوفير المكان المطلوب لتقديم العلاج.
واشار معلا الى ان المشفى يخدم الريف الفلسطيني، خصوصا في تلك المنطقة التي تمتاز بكثافة سكانية عالية والتي تتعرض للحصار المشدد منذ نحو عام ونصف ولا يتمكن غالبية سكانها من الوصول الى المشافي والعيادات في المدينة.
وكان المشفى الميداني قد انتقل الى بلدة بيتا في 26 نيسان الفائت، بعد ان عمل في الفترة ما بين 29 اذار في بيت امرين والقرى المجاورة حتى 26 نيسان، حيث عالج 250 حالة مرضية، منها 40 عملية جراحية حقيقية.
وتضم اللجنة الاهلية لدعم صمود انتفاضة الاقصى ممثلين عن محافظ نابلس وبلدية نابلس وغرفة تجارة وصناعة نابلس والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية وبلدية بيتا والبنك العربي وبنك القاهرة عمان ونقابة المحامين ولجنة الزكاة واتحاد الجمعيات الخيرية وسلطة النقد ومجمع النقابات المهنية والهلال الاحمر وباديكو وجامعة النجاح.