هنية يؤكد أن الحوار الوطني الفلسطيني الشامل يبدأ الثلاثاء القادم..

هنية يؤكد أن الحوار الوطني الفلسطيني الشامل يبدأ الثلاثاء القادم..

قال إسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني إن الحوار الوطني الفلسطيني الشامل سوف ينطلق بعد يوم الثلاثاء القادم في مدينة غزة، مشيرا أن لقاءات متعددة ستعقد خلال الأيام القادمة لوضع ترتيبات لانطلاق الحوار، موضحا أن أكثر من 90% تم الاتفاق عليه في حوارات تشكيل حكومة الوحدة الوطنية.

وبينّ هنية في لقاء مع النخبة في قطاع غزة أن "ما يوجد خلاف عليه في الحوارات هو موضوع كتاب التكليف والوزارات السيادية"، مشدداً على أنه "مع ازدياد الحوار المكثف سنكون قادرين على التوصل إلى تفاهمات ثنائية تهيئ تشكيل حكومة وحدة على أساس وثيقة الوفاق".


وتطرق هنية إلى الانتخابات التي فازت فيها حركة حماس، حيث أعرب عن استغراب الحكومة والشعب أن هناك من رفض التعامل أو احترام إرادة الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أن أمريكا التي سوقت ثقافة الديمقراطية لا تريد تشكيل حكومة وحدة وطنية سواء في فلسطين أو العراق أو لبنان، وقررت إسقاط الحكومة الفلسطينية بشكل علني وسري ومن خلال سياسات مالية واقتصادية وسياسية متعددة الجوانب.

وقال هنية إن الحصار الذى فرض على الحكومة الفلسطينية كان يهدف أيضا إلى دفعنا لرفع الغطاء عن مقاومة الشعب الفلسطيني، حيث طلبوا وضغطوا وتحدثوا سراً وعلنا أن لا حديث مع هذه الحكومة ولا سماح بإدخال الأموال للشعب الفلسطيني إلا إذا وافقوا على شروط الرباعية التي تتضمن الاعتراف بالاحتلال ونبذ المقاومة الاعتراف الكامل بالاتفاقات الموقعة.


ودعا رئيس الوزراء الشعب الفلسطيني للتمسك بكل المضامين حول الوحدة الوطنية وتحريم الحرب الأهلية وترسيخ منطق الحوار واستبعاد السلاح في الخلافات السياسية.

وطالب في ذات السياق الدول العربية والإسلامية بعدم التدخل في الشأن الداخلي الفلسطيني مشدداً في ذات الوقت على أن القضية الفلسطينية ذات عمق عربي وإسلامي وقال "نحن لا يمكن أن نتحرك في إطار هذا الصراع المعقد مع إسرائيل بمنأى عن العمق الإستراتيجي".

ووجه هنية رسالة للمجتمع الدولي أكد على ضرورة تحقيق السلام العادل الذي يعيد الحقوق لأصحابها ويزيل الاحتلال ويحفظ الكرامة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018