شهيد فلسطيني بقصف إسرائيلي على غزة واعتقال أحد قياديي "الجهاد" في جنين

شهيد فلسطيني بقصف إسرائيلي على غزة واعتقال أحد قياديي "الجهاد" في جنين

استشهد امس فلسطيني في قصف مدفعي اسرائيلي شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة. وقال الناطق الرسمي باسم لجنة الاسعاف والطوارئ في غزة ادهم ابو سلمية: "ان المواطن ماجد محمود النباهين 35 عاما استشهد جراء قصف مدفعي اسرائيلي شرق مخيم البريج وسط القطاع".
وأوضح أبو سلمية "ان الشهيد النباهين وصل الى مستشفى شهداء الاقصى ببلدة دير البلح وكانت الدماء تنزف من أنفه"، لافتا الى انه وبعد اجراء الفحوص تبين ان هناك تهتكا في بعض اعضائه الداخلية جراء سقوط قذيفة مدفعية اسرائيلية بجانبه.


وكان شهود عيان قالوا ان دبابات الاحتلال المتمركزة على الشريط الحدودي شرق مخيم البريج فتحت نيران رشاشتها الثقيلة صوب منازل الفلسطينيين، وانها قصفت المنطقة التي يعمل بها الفلسطيني المذكور حارسا وقد اصيب بنزيف داخلي جراء شدة الانفجار، خاصة ان جيش الاحتلال بدأ يستخدم في الفترة الاخيرة انواع من القنابل الارتجاجية تحدث تمزقا داخليا ونزيفا حادا يتسبب بالوفاة مباشرة .


وفي الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر عدنان بعد اقتحام منزله في جنين بالضفة المحتلة فجر امس.


وأوضحت زوجة القيادي عدنان في تصريحات صحافية أن "قوات الاحتلال اقتحمت المنزل في ساعات الفجر من هذا اليوم (امس) واعتقلت عدنان، بعد محاصرة المنزل".


وأشارت إلى أن قوات الاحتلال كانت قد سلَمَت عائلتها طلباً للاستدعاء قبل 6 شهور لتسليم نفسه بحجة أنه مطلوب لقوات الاحتلال خلال حملة الاعتقالات التي شنها في صفوف حركة الجهاد الإسلامي قُبيل 6 شهور في مناطق بالضفة الغربية.


يذكر ان الشيخ خضر عدنان تعرض لعشرات المرات من الاعتقال على يد قوات الاحتلال الاسرائيلي

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص