"حماس" تنتقد زيارة مستشار عباس لمعسكر "اوشفيتس"

"حماس" تنتقد زيارة مستشار عباس لمعسكر "اوشفيتس"



انتقدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم السبت زيارة زياد البندك مستشار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، إلى النصب التذكاري بمعسكر "اوشفيتس" في بولندالضحايا المحرقة النازية بحق اليهود.

وقال المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم، :"إن هذه الزيارة لن تعود بأي فائدة للقضية الفلسطينية، ولن يستفيد منها سوى الاحتلال الإسرائيلي، من خلال ترويجه لأكذوبة الهلوكوست".

وأضاف برهوم في تصريحات لـوسائل الاعلام": "لقد ثبت بالدليل القطعي كذب الرواية الإسرائيلية، وتضخيمهم لما حصل، في سبيل إيجاد حالة من التعاطف الدولي معهم، والذي كان على مدار السنوات الماضية على حساب الشعب الفلسطيني".

وبين أن محاولة السلطة من خلال هذه الزيارة لاستعطاف المجتمع الدولي، لن تفلح، على اعتبار أن الأخير ثبت عدم إنصافه طيلة العقود الماضية للقضية الفلسطينية، مضيفاً: "السلطة واضح أنها تمر بحالة إفلاس استدعاها للقيام بهذه الخطوة".

وأشار برهوم إلى أن السلطة أيضا تبحث عن "أشياء صغيرة هنا أو هناك ظنا منها أنها المخلص الوحيد من أزماتها"، غير أن ذلك من الممكن أن يجعلها في أزمة حقيقية مع الشعب الفلسطيني بسبب تحديها لمشاعرهم.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018