الإمارات: الإفراج عن ناشطين فلسطينيين بعد ثبوت براءتهما من اغتيال المبحوح

الإمارات: الإفراج عن ناشطين فلسطينيين بعد ثبوت براءتهما من اغتيال المبحوح

 

أكدت "كتائب شهداء الأقصى"، أن أجهزة الأمن في دولة الإمارات المتحدة، أفرجت في وقت سابق عن المواطنين أنور شحيبر وأحمد أبو حسنين من قطاع غزة، بعد ثبوت براءتهما من تهمة المشاركة في قتل القيادي البارز في حركة "حماس"، محمود المبحوح.

وقالت الكتائب في بيان صحفي، إنه "وبعد عامين من التشويه والاعتقال بالاشتباه، أفرجت أجهزة أمن الإمارات عن المناضلين الرائد أنور شحيبر، والملازم أحمد أبو حسنين، أبناء حركة فتح، بعد ثبوت براءتهما، وأنه لا صلة لهما لا من قريب ولا من بعيد بقضية الاغتيال التي نفذها الموساد ضد محمود المبحوح."

وأكدت الكتائب أن العائلتين ستلاحقان قانونيا كل الذين أساؤوا لتاريخهم وتضحياتهم بتشويه أبنائهم.

وكان الأمن في الإمارات أجرى حملة اعتقالات واسعة في أعقاب اغتيال القيادي البارز في حركة "حماس"، محمود المبحوح، شملت العضوين في "كتائب الأقصى" قبل أن يفرج عنهما مؤخرا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018