مصر تنوي اقتراح تجديد محادثات المصالحة بين حماس وفتح

مصر تنوي اقتراح تجديد محادثات المصالحة بين حماس وفتح

نقلت "هآرتس" عن مصادر فلسطينية قولها إن مصر تنوي أن تقترح على حركتي حماس وفتح تجديد محادثات المصالحة بينهما، وأن الرئيس المصري محمد مرسي ينوي تحقيق المصالحة في أسرع وقت، وتشكيل حكومة انتقالية، ثم إجراء انتخابات في السلطة الفلسطينية.

وبحسب المصادر الفلسطينية فإن مثل هذا الاتفاق ممكن الآن بالذات مع انتهاء الحرب العدوانية على قطاع غزة، وفي أعقاب تعزز مكانة حركة حماس في وسط الشعب الفلسطيني.

وأضافت المصادر أنه في ظل الوضع الحالي الصعب لحركة فتح فمن المتوقع أن تكون مخاوف حركة حماس من المصالحة والانتخابات أقل.

وتابعت المصادر أنه بالرغم من ذلك، فمن المتوقع أن يكون التوجه المصري للحركتين، حماس وفتح، بعد انتهاء الانتخابات للمكتب السياسي لحركة حماس، وبعد انتهاء المداولات في الجمعية العامة للأمم المتحدة حول الطلب الفلسطيني الحصول على مكانة دولة عضو مراقب.

وفي السياق ذاته، نقل عن مصادر مصرية رفيعة قولها إنه من المتوقع أن يعود رئيس المكتب السياسي الحالي لحركة حماس خالد مشعل إلى التنافس على المنصب، إلى جانب رئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة إسماعيل هنية، و نائب رئيس المكتب السياسي موسى أبو مرزوق.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018