رفضًا لمخطط شارع 4 الاستيطاني: مظاهرة لأهالي بيت صفافا أمام بلدية الاحتلال في القدس

رفضًا لمخطط شارع 4 الاستيطاني: مظاهرة لأهالي بيت صفافا أمام بلدية الاحتلال في القدس

تظاهر المئات من أهالي قرية بيت صفافا، أمس الأربعاء، أمام مبنى بلدية الاحتلال في القدس، ضد مخطط شارع 4 الاستيطاني، الذي يقسم القرية.

وقد تم أُعلِنَ عن إضرابٍ في مدارس بيت صفافا، وشارك الطلاب مع أهاليهم في المظاهرة، ورفعت الشعارات المنددة بالاستيطان ومصادرة الأراضي وسياسات التمييز العنصري التي يمارسها الاحتلال في القدس.

من مخططٍ لشارع صغير إلى أوتوستراد ذي ستة مسالك

يذكر أن قوات الاحتلال باشرت بإقامة الشارع الذي يمر من مركز البلد ويقسمها إلى ستة أقسامٍ منفصلةٍ عن بعضها، ومن المخطط أن يقام الشارع على أراضي صودرت قبل 22 عامًا، بحجة إقامة شارع صغير يخدم البلد، لكن في عام 2008 تفاجأهالي بيت صفافا بالإعلان عن هذا المخطط.

ومن الجدير بالذكر، أن الشارع بمثابة شارع "أوتوستراد" كبير طوله 1800 متر، وعرضه 80 مترًا، بستة مسارات، يربط شارع "بيجين" بمستوطنات الخليل (يربط المستوطنات الشمالية بالمستوطنات الجنوبية)، ويحاط الشارع على طوله بجدار ارتفاعه 10 أمتار.

أنشطة احتجاجية

وفي حديثٍ مع محمد عليان، مختار بلدة بيت صفافا قال: "لم يكتف الاحتلال بتطويق القرية بالمستوطنات، بل يعمل الآن على تقسيم البلد وتقطيعها، والإضراب والمظاهرة اليوم هما أولى الخطوات الاحتجاجية التي سنستمر بها في الأيام القريبة".

وقد أقامت مجموعات شبابية في البلدة خيمة اعتصامٍ في المنطقة المخطط أن يقام الشارع عليها، وينظم بها برامج ونشاطات بشكل دائم.

ونوهت الطالبة نجلاء عليان من بيت صفافا (الجامعة العبرية)، إلى أن هذا المخطط يخدم المستوطنين في الضفة الغربية ولا يخدم سكان بيت صفافا ولا بأي شكل من الأشكال، كما تدعي البلدية، وأضافت: "أدعو الطلاب في الجامعات والجامعة العبرية تحديدًا للانضمام والمشاركة بالمظاهرات وباقي البرامج التي سنعلن عنها قريبًا، وأدعو الحركة الطلابية أن تأخذ دورها الفعال وأن تشارك بقوة، تمامًا مثل تفاعلها مع النضال ضد الاستيطان في الشيخ جراح وفي قضية الأسرى".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018