نشاط في بلدية «متري موري» الفرنسية‏ لإحياء ذكرى النكبة

نشاط في بلدية «متري موري» الفرنسية‏ لإحياء ذكرى النكبة

أقامت بلدية «متري موري» الفرنسية،  يوم أمس، السبت،  نشاطا لإحياء ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني، وللتضامن مع مخيم نهر البارد في ذكرى تدميره الثامنة، وذلك بالتعاون مع جمعيات تضامن وجمعيات داعمة للحقوق الفلسطينية.

وتضمن البرنامج الذي نظم بالتنسيق و التعاون مع جمعيات التضامن في فرنسا، و جمعية عائدون للتواصل، و جمعية توأمة المدن الفرنسية مع المخيمات الفلسطينية، كلمات حول النكبة ومعانيها وعرض فيلم وثائقي.

وأحيت الأمسية ايضا ذكرى الراحل الأممي فيرناند تويل، رئيس جمعية التوأمة،   تحدث مسؤول منظمة الشبيبة الفلسطينية في لبنان، خالد اليماني عبر السكايبي عن معنى النكبة و الذكرى.

وحيا اليماني  الراحل فيرناند تويل على نضاله في سبيل دعم القضية الفلسطينية، وحق العودة على وجه الخصوص.  كما أكّد اليماني على  أنّ حق العودة  هو حق لكل اللاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى قراهم و مدنهم التي هُجّروا منها في العام ،٤٨ مؤكداً أن هذا الحق لا يسقط مهما مرّت السنوات.

و قد تم عرض فيلم وثائقي عن مخيم نهر البارد بعد ٨ سنوات من تدميره، ومعرضاً للصور من مخيم نهر البارد، كما تم عرض صور لرسومات و رسائل أطفال من مخيمي البارد و البداوي موجهةً للأطفال الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018