إصابات بالرصاص الحي في بيتونيا والاختناق في بلعين

إصابات بالرصاص الحي في بيتونيا والاختناق في بلعين

أصيب ثلاثة شبان بالرصاص الحي، اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيتونيا غرب رام الله.

وذكرت مصادر محلية أن الشبان الثلاثة أصيبوا بالرصاص الحي في الأطراف السفلية خلال المواجهات التي ما زالت مستمرة في محيط معسكر 'عوفر' الاحتلالي، وجرى نقلهم إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله.

وأصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق، واحترقت عشرات أشجار الزيتون اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلية لمسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري.

وذكرت مصادر محلية أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المشاركين، ما أدى إلى إصابة العديد منهم بحالات اختناق، كما تسببت قنابل الغاز باشتعال النيران في عشرات أشجار الزيتون والتي تعود ملكيتها للمواطنين جابر محمد أبو رحمة وخليل أبو رحمة.

ورفع المشاركون في المسيرة، التي انطلقت اليوم إحياء للذكرى الـ 67 للنكبة، الأعلام الفلسطينية ورددوا الهتافات المؤكدة على التمسك بحق العودة للاجئين.

ودعت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان على لسان منسقها عبد الله أبو رحمة إلى تصعيد المقاومة الشعبية وخاصة مع تشكيل حكومة إسرائيلية متطرفة ومتنكرة لحقوق شعبنا.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة