جلسة للمجلس الوطني الفلسطيني في منتصف أيلول

جلسة للمجلس الوطني الفلسطيني في منتصف أيلول
جلسة اللجنة التنفيذية في رام الله، الأسبوع الماضي (أ ف ب)

 يعقد المجلس الوطني الفلسطيني جلسة في 15 و16 من أيلول/سبتمبر المقبل لانتخاب لجنة تنفيذية جديدة لمنظمة التحرير الفلسطينية، بحسب ما أعلن مسؤول فلسطيني اليوم الخميس.

وقال عزام الأحمد، عضو القيادة الفلسطينية لوكالة فرانس برس إنه 'تقرر دعوة المجلس الوطني الفلسطيني لجلسة يومي 15 و16 من أيلول/سبتمبر المقبل في رام الله'، مشيرا إلى أن 'جدول أعمال المجلس يتضمن انتخاب لجنة تنفيذية جديدة لمنظمة التحرير' الفلسطينية.

وتعتبر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، السقف الأعلى للنظام السياسي الفلسطيني، والتي يتم انتخابها من قبل المجلس الوطني الذي يمثل الفلسطينيين في كافة أماكن وجودهم.

إلى ذلك، قالت مصادر فلسطينية إن الرئيس الفلسطيني تراجع عن إغلاق مؤسسة "تحالف السلام" التي يرأسها أمين السر الأسبق للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، ياسر عبدربه، وذلك بعد تدخل سويسري.

ونقل موقع صحيفة “العربي الجديد” عن الرئيس التنفيذي لمؤسسة "تحالف السلام"، نضال فقهاء، قوله إننا "تسلمنا مرسوم إغلاق مؤسسة تحالف السلام، لكن خلال هذا الأسبوع تبغلنا من مجدي الخالدي، مستشار الرئيس أبو مازن، وجهات دولية أخرى أنه لن يتم إغلاق المؤسسة، وكان هناك توضيح جلي حتى لو لم يرفق بمرسوم يتعلق بعدم إغلاق المؤسسة". وتابع: "لم تغلق مؤسسة تحالف السلام يوما واحدا"."

وقالت الصحيفة إن نقلا عن مصادر في الخارجية الفلسطينية أن سويسرا، الداعم الأساسي لمؤسسة "تحالف السلام"، تدخلت بشكل قوي عبر رسائل فيها تهديدات ناعمة ومبطنة وجهت لأبو مازن بضرورة عدم إدخال "مؤسسة تحالف السلام الفاعلة والمؤثرة في أي تناقضات شخصية"، بحسب المصدر.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018