حماس: خطاب عباس "عاطفي إنشائي ومستجد للغير"

حماس: خطاب عباس "عاطفي إنشائي ومستجد للغير"

وصفت حركة حماس خطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الأربعاء أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بأنه "عاطفي إنشائي ومستجد للغير".

وقالت الحركة في بيان صحفي إن خطاب عباس "جاء في معظم عباراته مكرراً عن خطابات سابقة عاطفياً إنشائياً مستجدياً للغير وغير معتمد على أوراق القوة الفلسطينية الشعبية والفصائلية، وبالتالي نتائجه لن تكون إلا كسابق الخطابات".

وأضافت أن "إعلان عباس عن عدم التزام السلطة بالاتفاقات التي لم تلتزم بها إسرائيل هو مطلب الشعب الفلسطيني كله ومطلب كل الأحرار في العالم ولكن هذا الإعلان لا بد أن يكون له رصيد على أرض الواقع".

واعتبرت حماس أنه كي تتحقق مصداقية إعلان عباس بشأن أنه لا يمكن للفلسطينيين الاستمرار في الالتزام بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل "لا بد من الإعلان الحاسم عن موت اتفاقية أوسلو وسحب الاعتراف بإسرائيل".

وطالبت الحركة بوقف التنسيق الأمني فوراً بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل وإطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية ووقف الاعتقالات السياسية والإفراج الفوري عن كافة المعتقلين.

وطالبت بضرورة التطبيق الفوري لبنود المصالحة الفلسطينية والبدء باجتماع الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير وتشكيل حكومة وحدة وطنية ورفع الحصار عن غزة.

وحثت حماس في ختام بيانها عباس على التوجه فوراً إلى محكمة الجنايات الدولية لملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين.   

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018