7 شهداء ومئات الإصابات في مواجهات بالضفة وغزة والداخل

7 شهداء ومئات الإصابات في مواجهات بالضفة وغزة والداخل

وحد القمع الإسرائيلي الجمعة، الشعب الفلسطيني في مناطق غزة والضفة الغربية والداخل، ودخلت جميع المناطق دائرة المواجهات التي بدأت منذ نحو أسبوع، واستشهد ستة شبان في غزة وشاب في الضفة الغربية برصاص قوات الاحتلال، فيما أطلقت قوات الأمن الإسرائيلية  النار على شابة من مدينة الناصرة في مدينة العفولة.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إنه عالج ٥٨١ مصابا منذ صباح الجمعة في الضفة الغربية بما فيها القدس، منهم ٣٤ بالرصاص الحي، و ١٤٨ بالرصاص المطاطي، و ٣٨٩ بالغاز المسيل و ٩ اعتداءات وسقوط و إصابة واحدة نتيجة الدهس.

وفي قطاع غزة، أطلقت قوات الاحتلال الرصاص على متظاهرين قرب السياج الحدودي قرب بلدة ناحل عوز الإسرائيلية، واستشهد سبعة شبان وأصيب نحو 85 شخصًا آخرين، وصفت حالة 10 منهم بالخطيرة.

وفي الضفة الغربية استشهد الشاب محمد الجعبري البالغ من العمر 19 عامًا من مدينة الخليل بعد أن حاول طعن جندي والاستيلاء على سلاحه، إذ أطلق عليه جنود الاحتلال النار مباشرة.

وأصيب العديد من المواطنين خلال الاشتباكات التي اندلعت في مناطق مختلفة من الضفة الغربية والعيساوية ومخيم شعفاط، عند محاولة قوات الاحتلال اقتحام البلدات وتنفيذ اعتقالات هناك.

وقامت قوات الأمن بتنفيذ محاولة إعدام للشابة إسراء عابد من مدينة الناصرة في محطة الحافلات المركزية في العفولة، للاشتباه فيها بمحاولة طعن حارس أمن، الأمر الذي دحضه شريط وفيديو وشهود عيان، وأظهر عناصر الأمن وهو يطلقون الرصاص عليها دون أن تشكل أي تهديد.

واندلعت مواجهات في مناطق عديدة من بلدات الداخل بين الشباب وقوات الأمن، كان أكبرها في الناصرة والطيبة وعرابة ورهط، مساء اليوم الجمعة، بعد استنفار قوات الأمن الإسرائيلية ومحاولتها قمع المظاهرات الغاضبة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، مساء الجمعة، إن جروح معظم الفلسطينيين، الذين أصيبوا في المواجهات التي دارت مع الجيش الإسرائيلي، على الحدود الشرقية للقطاع 'كانت في الأجزاء العلوية من الجسد'.

وأوضح الوكيل المساعد لوزارة الصحة، مدحت محيسن، خلال مؤتمر صحافي عقده في مجمع 'الشفاء' الطبي غربي مدينة غزة، أن مناطق ونوعية الإصابات التي وصلت إلى المستشفيات، جراء المواجهات بين مئات المتظاهرين والجيش الإسرائيلي على الحدود الشرقية للقطاع، تؤكد أن هناك 'استهداف مباشر للمتظاهرين يهدف إلى قتلهم'.

وذكر محيسن  أن جروح معظم المصابين كانت في الأجزاء العلوية من الجسد، 'ما يدلل على تعمد جنود الجيش الإسرائيلي قتل المتظاهرين'.

وطالب محيسن اللجنة الدولية للصليب الأحمر، والمؤسسات الدولية والحقوقية بالعمل على وقف 'الجرائم والممارسات الإسرائيلية' ضد الشعب الفلسطيني.

وأسماء الشبان الذين استشهدوا منذ بدء المواجهات الأسبوع الماضي حتى اليوم هم:

مهند حلبي (البيرة) 19 عاما

2- فادي علون (القدس) 19 عاما

3- أمجد حاتم الجندي (يطا) 17 عاما

4- ثائر أبو غزالة (كفر عقب) 19 عاما

5- الطفل عبدالرحمن عبيدالله (بيت لحم) 11 عاما

6- حذيفة سليمان (طولكرم) 18 عاما

7- وسام جمال (مخيم شعفاط) 20 عاما

8- محمد الجعبري (الخليل) 19 عاما

- شهداء غزة الجمعة:

9- شادي حسام دولة (20 عامًا)

10- أحمد عبد الرحيم الهرباوي (20 عامًا)

11- عبد الوحيدي (20 عامًا)

12- محمد هشام الرقب (15 عامًا)

13- عدنان موسى أبو عليان (22 عامًا)

14- زياد نبيل شرف (20 عاماً)



7 شهداء ومئات الإصابات في مواجهات بالضفة وغزة والداخل

7 شهداء ومئات الإصابات في مواجهات بالضفة وغزة والداخل

7 شهداء ومئات الإصابات في مواجهات بالضفة وغزة والداخل

7 شهداء ومئات الإصابات في مواجهات بالضفة وغزة والداخل