هل وضع جندي السكين قرب جثة الشهيد القواسمي؟

هل وضع جندي السكين قرب جثة الشهيد القواسمي؟

نشرت مجموعة 'شباب ضد الاستيطان' شريطا مصورا، يظهر عملية إعدام الشهيد فضل القواسمي (18 عاما) من الخليل صباح اليوم السبت.

ويظهر في التصوير قيام جندي إسرائيلي بوضع سكين تسلمها من جندي آخر بجوار جثة الشهيد.

ونقل موقع 'القدس' عن شهود عيان حديثهم عن اللحظات الأخيرة للشهيد فضل، حيث أكد شاهد أنه خضع للتفتيش الدقيق الذي أثبت عدم حيازته لأي آلة حادة قبل أن يقتله مستوطن على بعد خطوات من الحاجز العسكري.

وكان المستوطن قد ادعى أن الشهيد حاول طعنه لكنه أطلق النار عليه وقتله.
ونقل عن الناشط عيسى عمرو، مسؤول 'شباب ضد الاستيطان' في الخليل، تأكيده أنه شاهد جنود الاحتلال يفحصون الشاب فضل على الجهاز المخصص لذلك في أول شارع الشهداء.

وأوضح عمرو أن فضل وبعد تجاوزه الحاجز وسيره داخل الشارع فوجئ بعدد من المستوطنين يصرخون 'عربي عربي'، ليطلق أحدهم عليه عدة رصاصات أردته قتيلا.

وإثر انتشار الفيديو اقتحمت قوات الاحتلال عددًا من المنازل الفلسطينية المحيطة بموقع الجريمة، وصادرت أشرطة التسجيل في كاميرات المراقبة الخاصة بهذه المنازل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018