البرلمان العربي يدعم ترشيح البرغوثي لنوبل

البرلمان العربي يدعم ترشيح البرغوثي لنوبل

أعلن رئيس البرلمان العربي، أحمد الجروان، تأييد البرلمان العربي لترشيح النائب الأسير مروان البرغوثي، لجائزة نوبل للسلام دعما للحرية والسلام لكل أبناء الشعب العربي الفلسطيني، مشددا على دعم البرلمان العربي للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني

وقال الجروان في كلمته أمام افتتاح الجلسة الرابعة للبرلمان العربي التي انطلقت أعمالها اليوم الأحد، بمقر الجامعة العربية بحضور زوجة المناضل مروان البرغوثي فدوى البرغوثي، إن هذا الاجتماع يصادف يوم الأسير الفلسطيني، مشددا على عدم شرعية كافة الاجراءات والاعتقالات الإسرائيلية والاعتقالات الإدارية لقوات الاحتلال الإسرائيلي.

وحيا الجروان، صمود الأسرى الفلسطينيين الأبطال وتحديهم سياسة الاعتقال والحبس التعسفي وصمودهم أمام قوانين الاحتلال الظالمة، وأعلن انضمام البرلمان العربي للحملة الدولية من أجل إطلاق سراح كافة الأسرى الفلسطينيين خاصة النواب منهم، وفي مقدمتهم النائب مروان البرغوثي الذي مضى على اعتقاله خمسة عشر عاما، معلنا تأييد ترشيحه لجائزة نوبل للسلام دعما للحرية والسلام لكل أبناء الشعب العربي.

وجدد الجروان مطالبته للمجتمع الدولي والأمم المتحدة بتطبيق القوانين الدولية لحل القضية الفلسطينية، كما دعا برلمانات العالم إلى الضغط لنصرة الحق والاعتراف بالدولة الفلسطينية ومقاطعة السلع والبضائع الإسرائيلية لا سيما المنتجة في المستوطنات.

ومن جانبها أكدت البرغوثي، أهمية دعم البرلمان العربي لتأييد زوجها للحصول على جائزة نوبل للسلام، معتبرة أن هذا الترشيح يشكل بالأساس نصرة للشعب الفلسطيني وإضفاء الشرعية على نضاله وكفاحه المشروع لتحرير أرضه ونيل استقلاله.

وقالت البرغوثي في كلمة ألقتها أمام افتتاح الجلسة الرابعة للبرلمان العربي، إن زوجها مروان الذي قضى في سجون الاحتلال الاسرائيلي 15 عاما، يعد أول عضو برلماني فلسطيني في سجون إسرائيل.

وشددت البرغوثي، على أن إمعان الاحتلال الإسرائيلي في أعمال القتل والتدمير ومصادرة الأرض لن يثني الشعب الفلسطيني عن مواصلة نضاله وتمسكه بأرضه وحقوقه المشروعة، لافتة إلى أن هناك آلاف الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال ومن أبرزهم كريم يونس الذي قضى حوالي 34 في سجون إسرائيل.

وأكدت البرغوثي في كلمتها، على أهمية الزيارة التي قامت بها مؤخرا لتونس لافتة إلى أن رباعي الحوار الوطني التونسي أهدى جائزة نوبل التي حصل عليها للعام 2015 إلى زوجها المناضل مروان البرغوثي تقديرا لثباته ونضاله من أجل تحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية.

اقرأ/ي أيضًا | حملة دولية لترشيح " مروان البرغوثي" لـ"نوبل للسلام"

وخلال جلسة البرلمان العربي أهدى أحمد بن محمد الجروان السيدة فدوى البرغوثي درع البرلمان تقديرا لها ولنضال زوجها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018