تحرك فلسطيني في الأمم المتحدة ضد الاستيطان

تحرك فلسطيني في الأمم المتحدة ضد الاستيطان
(أ.ب.)

أعلن مسؤول فلسطيني اليوم الاثنين عن بدء تحرك فلسطيني في الأمم المتحدة ضد الاستيطان في الضفة الغربية المحتلة للمطالبة بوقفه.

وقال وزير الخارجية، رياض المالكي، للإذاعة الفلسطينية الرسمية إن مشاورات مكثفة بدأت مع الدول الأعضاء في مجلس الأمن لطرح مشروع قرار عربي يدين الاستيطان ويطالب بوقفه.

وذكر المالكي أنه من المأمول أن تعقد اللجنة الرباعية العربية (تضم مصر والسعودية والأردن والإمارات) اجتماعا نهاية الشهر الجاري لإقرار الصيغة النهائية لمشروع القرار من أجل طرحه للتصويت.

وأضاف أن الجانب الفلسطيني سيطرح قضية الاستيطان خلال اجتماعين لمجلس الأمن منتصف ونهاية الشهر الجاري لتعزيز التحرك الفلسطيني والعربي لطرح مشروع ضد الاستيطان.

وأكد المالكي أن القيادة الفلسطينية 'تتابع كافة التطورات المتعلقة بالتوسع الاستيطاني مع المؤسسات الدولية وبعثة فلسطين في الأمم المتحدة وترسل رسائل للاتحاد الأوروبي وأمين عام الأمم المتحدة بان كي مون لاتخاذ خطوات عملية وعدم الاكتفاء ببيانات الإدانة'.

يأتي ذلك بعد يوم من مصادقة الحكومة الإسرائيلية خلال اجتماعها الأسبوعي على تفعيل الهيئة الرسمية للبناء الاستيطاني على نطاق كامل بعد أن كانت مجمدة منذ عامين.

وكان تم تجميد الهيئة المذكورة في ضوء تقرير قانوني إسرائيلي أثار شبهات حول طريقة عمل الهيئة وحجم تمويلها.

من جانبه، قال جميل شحادة، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، إن 'الأردن والسعودية والإمارات ومصر'، وضعت صيغة مشروع قرار خاص بالاستيطان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية، وتعتزم تقديمه لمجلس الأمن الدولي.

اقرأ/ي أيضًا| الحكومة الإسرائيلية توسع نشاط دائرة الاستيطان

وأضاف شحادة في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول، اليوم، أنه 'تم وضع الصيغة النهائية من قبل الدول الأربع، لمشروع القرار الخاص بالاستيطان، وقد بدأت اللجنة اتصالات مع أعضاء مجلس الأمن لضمان موافقتهم وتصويتهم لصالح القرار'.

وتابع أنه 'من المفترض أن يقدم المشروع قريبا، في موعد لا يتعدى نهاية العام الجاري'. 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية