دعوات لتكثيف الاقتحامات للأقصى بـ"الحانوكا"

دعوات لتكثيف الاقتحامات للأقصى بـ"الحانوكا"

دعت منظمات 'الهيكل' إلى تكثيف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى خلال عيد الأنوار ' الحانوكا' الذي يستمر أسبوعا وينتهي الأحد المقبل، حيث أعلنت عن نشاطات مبرمجة لاستباحة وانتهاك ساحات الحرم بحراسة مشددة لقوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأعلنت المنظمات استعداداتها للقيام بحملات ومسيرات تنادي باقتحام الأقصى بشكل جماعي وموسع، وبدأ ما يسمى 'معهد الهيكل الثالث' بنشر فيديوهات وعروض تحفز الشعب اليهودي على اقتحام الأقصى، بحجة تأدية الطقوس التوراتية داخله وإعماره باليهود، كما بدأ السباق بين الحاخامات السياسيين على اقتحامه واستمالة الفئة المتدينة بذلك.

واقتحم 65 مستوطنا، اليوم الإثنين، ساحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من قوات الاحتلال التي فتحت الساعة السابعة صباحا باب المغاربة، ونشرت وحداتها الخاصة في ساحات الحرم لتوفير الحماية لاقتحامات المستوطنين.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة إن 65 مستوطنا اقتحموا في الفترة الصباحية المسجد الأقصى على مجموعات، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته.

بالمقابل، تواصل شرطة الاحتلال التضييق على تنقل ودخول الفلسطينيين للمسجد واحتجاز الهويات الشخصية للمصلين الوافدين إلى الأقصى عند البوابات، وكذلك منع دخول نساء 'القائمة الذهبية'، بالإضافة إلى حملات الإبعاد عن المسجد، والتي تنتهجها بحق أهل القدس والداخل الفلسطيني.

وستستمر هذه الاقتحامات الموسعة طيلة الأسبوع، ويقوم على هذا البرنامج أعضاء كنيست من الأحزاب الإسرائيلية، بحيث بدأت هذه الجماعات المتطرفة تحشد أكبر عدد ممكن من المستوطنين، للمشاركة باقتحام الأقصى بحرية كبيرة حتى نهاية الأسبوع، وذلك من خلال منع المقدسيين من دخول الأقصى.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018