سجن "عوفر": إصابة فلسطينيين ومستوطنون يشوون اللحوم استفزازا

سجن "عوفر": إصابة فلسطينيين ومستوطنون يشوون اللحوم استفزازا

أصيب، اليوم الخميس، مواطن بالرصاص المطاطي والعشرات بالاختناق، في محيط سجن 'عوفر' جنوب غرب رام الله، عقب قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرة التضامنية مع الأسرى المضربين في سجون الاحتلال، والذي دخل إضرابهم عن الطعام، يومه الرابع.

وشرعت قوات الاحتلال بتفريق عشرات المواطنين الذين تجمعوا في محيط السجن، تضامنا مع الأسرى، وحاولت تفريقهم بإطلاق الرصاص والقنابل المسيلة للدموع، ما أسفر عن إصابة أحدهم بالمطاط والعشرات بالاختناق.

واعتقلت قوات الاحتلال خلال المواجهات شابا لم تعرف هويته بعد، وشرعت بإطلاق الرصاص الحي دون أن يبلغ عن إصابات.

وفي غضون ذلك، أقام مستوطنون متطرفون من حزب 'هئيحود هليئومي' حفل شواء مقابل سجن 'عوفر'، تحت حراسة قوات الاحتلال، بهدف 'الاحتفال' بإضراب الأسرى عن الطعام. وأعلنوا أن 'المارة سيتمتعون باللحوم المشوية بينما المساجين ’سيتدللون’ برائحة الشواء ويعانون من روائح اللحوم. حان الوقت للتوقف عن الاستماع إلى المضربين عن الطعام وأن نظهر لهم أننا لا نستسلم لأهوائهم. وندعو الحكومة ورئيسها (بنيامين نتنياهو) إلى إساءة ظروف سجن المخربين أكثر'.

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018