وقفة في غزة تضامنًا مع الأسرى في السجون الإسرائيلية

 وقفة في غزة تضامنًا مع الأسرى في السجون الإسرائيلية

شارك العشرات من أهالي الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيليّة، اليوم الإثنين، في وقفة أمام مقرّ اللجنة الدولية للصليب الأحمر، في غزة.

ورفع أهالي الأسرى، خلال الوقفة، صورًا لأبنائهم، إلى جانب لافتات تطالب "المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل للإفراج عنهم".

وقال رمضان البابا، والد المعتقل المحرر شادي، والمُبعد من قطاع غزة، لوكالة الأناضول "جئنا لنتضامن مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام داخل السجون الإسرائيلية، وللتأكيد على أننا لن نتخلى عنهم".

وأضاف، إن المضربين عن الطعام يعانون من أوضاع صحية خطيرة للغاية، ولا بد من استقطاب الدعم الشعبي نصرةً لهم".

ويُضرب نحو 1600 أسيرًا فلسطينيًا عن الطعام منذ 17 نيسان/ أبريل الماضي، بهدف الضغط على مصلحة السجون الإسرائيلية، لتحسين ظروفهم الحياتية.

ويقود الإضراب، مروان البرغوثي، عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، المعتقل منذ عام 2002، والمحكوم عليه بالسجن مدى الحياة.

وتعتقل إسرائيل في سجونها نحو 6500 معتقل فلسطيني، وفقًا لإحصائيات فلسطينية رسمية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018