قطر تتعهد ببناء مقر الحكومة والرئاسة بغزة

قطر تتعهد ببناء مقر الحكومة والرئاسة بغزة
صورة أرشيفية (2007) للمجمع الرئاسي في غزة (أ.ف.ب)

أعلن رئيس اللجنة القطرية لإعمار قطاع غزة، محمد العمادي، أن بلاده ستعيد بناء مقري الرئاسة والحكومة الفلسطينية في غزة، مشددا على دعم قطر للمصالحة بين حركتي حماس وفتح.

وقال العمادي إن قطر وافقت على بناء مقر الرئاسة ومقر الحكومة الفلسطينية في غزة بعد تمكين حكومة الوفاق من أداء مهامها بشكل كامل".

جاء ذلك في مؤتمر صحافي في مستشفى "حمد للأطراف الصناعية" في شمال مدينة غزة، تم بناؤه بتمويل قطري.

وأشار العمادي إلى أن رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس "طلب الأربعاء الماضي من قطر بناء المقرين ووافقنا فورا".

وأوضح أن قطر "تعمل لمساندة حكومة الوفاق وتمكينها"، مشددا على "دعم قطر للمصالحة الفلسطينية ووقوفنا مع حكومة الوفاق".

يذكر أن مقري الرئاسة والحكومة الفلسطينية دمرا في الغارات الإسرائيلية خلال العدوانين الأول في 2008- 2009 والثاني 2012 الذين شنتهما إسرائيل في قطاع غزة.

ونفى العمادي عن وجود خلاف بين قطر وحركة "حماس" بسبب تقارب الأخيرة من مصر لإتمام المصالحة.

وأضاف "إن كان هناك هناك دعم من قطر سيتم توجيهه للحكومة وسنقف معها حتى تمكينها من أداء مهامها في القطاع"، مشيرا الى أن وجود حكومة الوفاق يساعد على حل كل مشاكل قطاع غزة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018