مستوطنون يقتحمون الأقصى بحراسة مشددة

مستوطنون يقتحمون الأقصى بحراسة مشددة
(أرشيف)

واصل مستوطنون متطرفون وطلاب يهود صباح اليوم الإثنين، اقتحاماتهم لساحات المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الخاصة.

ووفرت شرطة الاحتلال الحماية الكاملة للمتطرفين خلال الاقتحام، فيما حاول بعضهم أداء طقوس تلمودية قرب باب الرحمة شرق الأقصى، إلا أن الحراس المسجد تصدوا لهم.

وتفرض شرطة الاحتلال قيودا على دخول المصلين للأقصى، وتدقق في هوياتهم الشخصية، وتحتجز بعضها عند الأبواب، فيما لا تسمح لحراس المسجد الاقتراب من المستوطنين لمسافة تصل نحو 100 متر، ما عدا حارس واحد فقط.

وحسب مسؤول العلاقات العامة والإعلام بدائرة الأوقاف الإسلامية فراس الدبس، فإن 44 مستوطنًا و12 طالبًا يهوديًا اقتحموا المسجد الأقصى على عدة مجموعات، ونظموا جولات استفزازية في باحاته، ومن ثم خرجوا من باب السلسلة.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا، عدا الجمعة والسبت، لسلسلة اقتحامات متطرفة خلال الفترتين الصباحية وما بعد الظهر، في محاولة لفرض مخطط التقسيم الزماني والمكاني للمسجد.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018