صيدا: محاولة اغتيال قيادي في حماس بانفجار سيارة

صيدا: محاولة اغتيال قيادي في حماس بانفجار سيارة
موقع الانفجار في صيدا، اليوم (أ.ف.ب)

ذكرت تقارير إعلامية إن سيارة انفجرت في مدينة صيدا في جنوب لبنان، اليوم الأحد، وأن الانفجار أسفر عن إصابة محمد حمدان، المعروف ب"أبو حمزة".

وأكدت حركة حماس إصابة أحد كوادرها جراء الانفجار في صيدا، وفقا لمصدر تحدث لقناة القدس، وأنه تم نقل الجريح إلى مستشفى. ولم يصب أحد آخر بالانفجار.

قال أيمن شناعة مسؤول حركة حماس في صيدا إن "الأخ محمد حمدان هو أحد الكوادر التنظيمية لحركة حماس في منطقة صيدا. عندما توجه إلى سيارته انفجرت قبل الوصول إليها، وأصيب إصابة طفيفة في رجله، وهو يخضع للعلاج".

وقالت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام إن سيارة من نوع "بي ام دبليو" فضية اللون انفجرت في محلة البستان الكبير في صيدا.

وأضافت الوكالة أن القوى الأمنية ضربت طوقا في المكان، فيما عملت سيارات الإطفاء التابعة لبلدية صيدا على إخماد الحريق في السيارة.

وتصاعد الدخان الأسود جراء الانفجار، وسط أنباء عن استهداف قيادي في حماس، أبو حمزة حمدان.

وقال رئيس بلدية صيدا لإذاعة "صوت لبنان" إن "السيارة كانت مفخخة وبمجرد أن فتح أبو حمزة حمدان الباب انفجرت وتم نقله إلى المستشفى ولم يُصَب أحد سواه في الانفجار".

وشهدت مدينة صيدا في أيار/مايو 2006 اعتداء بسيارة مفخخة أدى إلى مقتل الأخوين محمود ونضال مجذوب، وهما قياديان في حركة الجهاد الإسلامي في لبنان.

وحكمت محكمة عسكرية في العام 2010 بإعدام عنصر سابق في قوى الأمن الداخلي بعدما دانته بالتخابر مع إسرائيل والمشاركة في عملية اغتيال الأخوين مجذوب.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018