إصابات بالرصاص الحي بمواجهات مع الاحتلال بغزة

إصابات بالرصاص الحي بمواجهات مع الاحتلال بغزة
(تويتر)

أصيب مواطنان على الأقل بالرصاص الحي وآخرون بالاختناق بسبب الغاز المسيل للدموع وغاز الفلفل، اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في عدد من المواقع على طول الشريط الحدودي بقطاع غزة.

وذكرت مصادر محلية وطبية أن قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة في الأبراج العسكرية وبالدبابات على الشريط الحدودي، شرق بلدة جباليا شمال القطاع أطلقت الرصاص الحي على مجموعة من الشبان والفتية، الذين اقتربوا من السياج الفاصل شرق البلدة.

وأسفرت المواجهات عن إصابة مواطن برصاصة في قدمه نقل على إثرها إلى المستشفى الإندونيسي في بلدة بيت لاهيا المجاورة للعلاج وحالته وصفت بالمتوسطة، فيما أصيب آخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقه جنود الاحتلال صوبهم.

كما أصيب شاب برصاصة في قدمه وآخرون بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات اندلعت مع جنود الاحتلال شرق مدينة غزة، وتحديدًا قرب موقع "ناحل عوز" العسكري شرق المدينة.

وتم نقل الشاب الجريح إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة وحالته وصفت بالمتوسطة.

وتدور مواجهات بين الشبان والفتية وجنود الاحتلال شرق مدينتي خانيونس ورفح جنوب القطاع، إضافة إلى مواجهات شرق مخيم البريج وسط القطاع أطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع صوبهم.

وتأتي التظاهرات والمواجهات في غزة، للجمعة السابعة على التوالي احتجاجًا على العدوان الإسرائيلي ضد أبناء شعبنا في الضفة والقطاع، واستنكارًا لقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018