نابلس: إصابة فتى فلسطيني برصاص الاحتلال

نابلس: إصابة فتى فلسطيني برصاص الاحتلال
(أ ف ب)

أصيب، مساء اليوم الأربعاء، فتى فلسطيني (16 عاما)، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال مواجهات على مدخل قرية برقة، شمال نابلس.

وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي لتفريق تجمع شبان فلسطينيين على مدخل برقة، لتصيب الفتى محي الدين صلاح في عنقه.

ونقلت "وفا" عن مصادر أمنية أنه جرى نقل الفتى إلى مستشفى رفيديا في مدينة نابلس لتلقي العلاج، ووصفت حالته بالمتوسطة.

هذا واندلعت مواجهات، مساء اليوم بين شبان فلسطينين أحياء مدينة القدس المحتلة، حيث أطلقت قوات الاحتلال الرصاص المطاطي لتفريق متظاهرين في حي وادي قدوم في بلدة سلوان، فيما قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن مستوطنين قد أصيبوا بجروح طفيفة عقب تعرض حافلة للمستوطنين للرشق بالحجارة قرب بلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة.

وتشهد معظم المدن الفلسطينية احتجاجات ومواجهات متواصلة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، منذ إعلان ترامب في 6 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، القدس عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة.