غزة تشيع شهيدي القصف الإسرائيلي

غزة تشيع شهيدي القصف الإسرائيلي

شارك المئات في قطاع غزة، اليوم الأحد، في تشييع جثماني سالم صباح (17 عامًا) وعبد الله أبو شيخة (17 عامًا)، اللذين استشهدا يوم أمس جراء قصف طائرات ومدفعيات الاحتلال، التي أغارت على عدد من المواقع بعد استهداف مركبة عسكرية بعبوة ناسفة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، قد أعلنت صباح اليوم، عن انتشال طواقمها لجثماني الشهيدين جراء القصف المدفعي لقوات الاحتلال شرق مدينة رفح، ونقلهما إلى أحد مستشفياتها.

وذكر المتحدث باسم الصحة أشرف القدرة في بيان عممه على وسائل الإعلام، أن الشهيدين هما: سالم محمد صباح، وعبد الله أيمن أبو شيخة وكلاهما (17عاما) من حي السلام برفح.

وأفاد في وقت سابق من ليل السبت، أن الطواقم الطبية أسعفت إصابتين ونقلتهما إلى المستشفى الأوروبي بخان يونس، فيما لا زالت تبحث عن آخرين.

وذكر أن الإصابتين نجمتا عن محاولة أربعة شبان التسلسل إلى الأراضي المحتلة عبر السياج الفاصل، ولفت في حينها إلى أن الآخرين لم يُعرف مصيرهم بعد.

وكانت الطائرات الحربية للاحتلال شنت مساء السبت سلسة غارات استهدفت أراضٍ زراعية شرقي مدينة غزة وموقعا عسكريًا جنوبها وآخر بمدينة خانيونس جنوب القطاع، فيما جددت قصفها فجر الأحد للموقع العسكري جنوبي غزة.

 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص