الاحتلال يتوعد سكان شمال الخليل بمزيد من العقوبات

الاحتلال يتوعد سكان شمال الخليل بمزيد من العقوبات
(نشطاء)

وزعت قوات وشرطة الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الأربعاء، بيانات تهديدية على المواطنين المارّين على حاجز عسكري قرب بلدة حلحول شمال الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة تهدّدهم بمزيد من العقوبات في حال مقاومة الاحتلال بالمنطقة.

ونص البيان الذي وزعه الجنود على المسافرين الفلسطينيين: "بما أنّ منطقة سكنكم متميزة بأعمال عنف وإرهاب على مدى الفترة الأخيرة، تقرر اتخاذ عدّة إجراءات لتحسين جمع المعلومات الاستخبارية لتشويش النشاطات غير المشروعة وإحباط الإرهاب".

وأشار إلى أن جيش الاحتلال سيواصل الأنشطة المختلفة في المنطقة وتقييم ما يسمّى بالقائد العسكري للأوضاع، والاستمرار باتخاذ الإجراءات العقابية لحين التوقف عن العمليات في المنطقة.

وكرّر الاحتلال توزيع هذه البيانات على السّكان الفلسطينيين في المناطق التي تتصاعد فيها عمليات الرشق بالحجارة على المركبات التابعة للجيش والمستوطنين بالضّفة الغربية، مع الإشارة إلى وقوع بلدة حلحول على الشارع الالتفافي المسمى (خط 60) شريان الحياة لمستوطنات الخليل.

وتشهد مناطق الخليل مواجهات شبه يومية مع الاحتلال الإسرائيلي ما يسفر عن وقوع شهداء وإصابات، إضافة إلى التصدي لجنود الاحتلال والمستوطنين.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية