"خنساء غزة" تودع شهيدها الرابع محمد حجيلة

"خنساء غزة" تودع شهيدها الرابع محمد حجيلة
(نشطاء)

شيع الفلسطينيون في قطاع غزة، اليوم الخميس، جثمان الشهيد محمد حجيلة (31 عاما) من مسقط رأسه في حي الشجاعية إلى مقبرة الشهداء شرق مدينة غزة.

وانطلق موكب الشهيد حجيلة منذ ساعات صباح اليوم، من مجمع الشفاء الطبي إلى بيته لإلقاء نظرة الوداع عليه ثم الصلاة عليه في المسجد العمري الكبير وصولاً إلى مقبرة الشهداء شرق مدينة غزة وسط هتافات غاضبة وإطلاق نار في الهواء.

يشار الى أن الشهيد محمد ترك خلفه 3 أطفال أكبرهم يبلغ 7 أعوام.

وقالت والدة الشهيد "خنساء غزة"، إن محمد هو الشهيد الرابع لها فقد استشهد سابقا اثنان من ابنائها أحدهم أدهم الذي نفذ عملية استشهادية في العام 2004 وزياد الذي استشهد في قصف إسرائيلي، فيما قضى إياد مرضا.

وأضافت الأم" كنت اتوقع استشهاده في كل لحظة لكني كنت أخاف أن أعيش وأفقده أيضا".

أما جدة الشهيد، فقالت إنه كان دائم السؤال عنها وإنها شاهدته آخر مرة قبل يومين، مشيرة أنها كانت تدعو له دوما أن يبعد الله شر الاحتلال عنه فكان يضحك دوما دون أن يرد.

ويحمل الشهيد أبو حجيلة الرقم 31 في شهداء مسيرة العودة التي بدأت في 30 آذار/مارس الماضي.

وكانت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة حماس نعت في بيان عسكري لها "الشهيد محمد أحمد حجيلة (31 عاماً) من حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

وقالت في البيان: "الشهيد ارتقى إلى العلا شهيدا، فجر اليوم الخميس 12/04/2018م إثر قصفٍ صهيوني لمجموعة من المجاهدين بعد تصديهم لطائرات العدو المغيرة على غزة".

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة