شهيدان بقصف للاحتلال لموقع للمقاومة شرق خانيونس

شهيدان بقصف للاحتلال لموقع للمقاومة شرق خانيونس
(نشطاء)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية صباح اليوم الأحد، عن استشهاد حسين سمير العمور(عاما) وعبد الحليم عبد الكريم الناقة (28 عاما)، وإصابة مواطن ثالث بجراح حرجة، بقصف لمدفعية جيش الاحتلال الإسرائيلي لنقطة رصد للمقاومة جنوبي شرق خانيونس.

وأعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أن الشهيدين يتبعان لها، ونعت  المقاومَين اللذين استشهدا بقصف مدفعي للاحتلال الإسرائيلي شرقي خانيونس.

وأكدت السرايا، أن الشهيدين حسين سمير العمور وعبد الحليم عبد الكريم الناقة عضوين فيها.

من جهته، قال مدير المكتب الإعلامي للجهاد الإسلامي داوود شهاب إن حركته "تعرف كيف ترد على التصعيد العدواني الخطير"، مؤكدا أن الحركة لن تتخلى عن واجبها تجاه دماء الشهداء.

وأضاف في تصريح صحفي: "نحن نعرف ما الذي علينا أن نفعله حتى نذكّر الإرهاب الإسرائيلي، إن دماء شعبنا ليست رخيصة".

صباح اليوم، جددت مدفعية الاحتلال قصفها لنقطة رصد للمقاومة جنوبي شرق خانيونس، وبلغ عن إصابات جراء القصف المدفعي. علما أن الطيران الحربي نفذ بساعات الليل سلسلة غارات طالت موقعين للمقاومة جنوب قطاع غزة.

وأفاد مواطنون أنه تم سماع دوي انفجارات قرب السياج الأمني داخل الأراضي المحتلة شرق خانيونس.

وأفادت شركة الأخبار الإسرائيلية بوقوع انفجار قرب السياج الأمني جنوب قطاع غزة، فيما لم يكشف الجيش عن التفاصيل.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيانه لوسائل الإعلام، إن مدفعية الجيش قصفت من خلال دبابة موقع رصد في جنوب قطاع غزة ردًّا على زرع عبوة ناسفة بالقرب من السياج الأمني".

وأضاف البيان: "لقد تم زرع العبوة بالقرب من السياج الأمني بهدف استهداف قوات الجيش، حيث تم اعتراضها تحت السيطرة من قبل القوات، إذ انفجرت العبوة خلال عملية اعتراضها".

وأفادت وسائل إعلام فلسطينية بغزة، أن مدفعية الاحتلال قصفت موقع رصد للمقاومة قرب مكب النفايات "صوفا" شرقي بلدة الفخاري جنوبي شرقي محافظة خان يونس بقذيفتين، بعد انفجار عدة عبوات ناسفة قرب السياج الأمني.

وذكرت أنه سجلت إصابات بقصف مدفعية الاحتلال لأحد مواقع الرصد التابعة للمقاومة شرقي محافظة خان يونس بعد انفجار عبوات ناسفة.

وجاءت الانفجارات بالتزامن مع حركة غير اعتيادية لآليات جيش الاحتلال وجنوده في المنطقة، رافقها إطلاق نار بين الفينة والأخرى داخل السياج الحدودي، وتحليق طائرات بدون طيار.

وفي ذات السياق، أطلقت الزوارق الحربية نيران رشاشاتها صوب مراكب الصيادين شمال غرب القطاع وأجبرتهم على العودة للشاطئ.

وبساعات متأخرة من الليل، نفذ الطيران الحربي الإسرائيلي، عدة غارات على موقع "شهداء" غرب رفح التابع لكتائب القسام شمال غرب رفح بقطاع غزة. كما أطلقت زوارق الاحتلال النار في عرض البحر جنوب القطاع.

وزعم الاحتلال أن الغارة جاءت ردا على اجتياز السياج الأمني ومحاولة "المساس ببنية تحتية أمنية داخل إسرائيل"، والتي جرت في وقت سابق يوم السبت، بالإضافة إلى محاولات متكررة تقودها حماس للمساس بالبنية الأمنية، على حد زعم الاحتلال.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


شهيدان بقصف للاحتلال لموقع للمقاومة شرق خانيونس