دعوات فصائلية وشبابية للزحف نحو القدس والديمقراطية تدعو لانتفاضة شاملة

دعوات فصائلية وشبابية للزحف نحو القدس والديمقراطية تدعو لانتفاضة شاملة
أرشيفية (أ ب)

دعت فصائل فلسطينية وهيئات شبابية وشخصيات وطنية للزحف نحو مدينة القدس غدا الجمعة ، والمشاركة الفاعلة في أحداث "مليونية القدس".

فقد دعا الحراك الشباب الفلسطيني جماهير شعبنا في كل مكان في غزة والضفة والقدس ومناطق الـ48، إلى جعل يوم الجمعة الأخير من رمضان يوما "لشد الرحال إلى المسجد الأقصى والقدس، والمشاركة في الفعاليات في مدن الضفة وعلى حدود قطاع غزة وفي القدس"؛ ليشكل بذلك يوما ملتهبا على الاحتلال.

بدورها دعت القوى الوطنية والإسلامية وائتلاف شباب الانتفاضة في الضفة إلى عدِّ يوم غد الجمعة يوم غضب في الضفة والقدس، مهيبة بالمواطنين الزحف إلى القدس ومقارعة قوات الاحتلال في نقاط التماس.

وفي سياق متصل، دعا الأب مانويل مسلم للوحدة الشعبية الفلسطينية الواسعة غدا، والزحف نحو القدس تلبية لنداء مليونية القدس، وتزامنا مع رباط أهل قطاع غزة.

فصائليا؛ دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الضفة الغربية المحتلة، إلى الزحف الهادر نحو القدس في الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك، مؤكدة على أبنائها وعموم الشعب الفلسطيني بجعل صلاة الجمعة في المسجد الأقصى تجسيدا فعليا لـ"مليونة القدس"؛ "كي يعلم المحتل الغاصب أن ذكرى النكسة الـ51 هو يوم تجديد البيعة لحماية مدينة القدس".

وطالبت حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية بدروها جموع الفلسطينيين بشد الرحال للمسجد الأقصى والقدس من المحافظات كافة؛ وذلك تأكيدا على حق شعبنا الأصيل في القدس والأقصى.

وأما الجبهة الشعبية فقد شددت على ضرورة توحيد الجهود والتوجه والزحف نحو مدينة القدس والمسجد الأقصى؛ تأكيدًا على الحق الفلسطيني فيها.

ودعت الجبهة الديمقراطية إلى المباشرة بتطبيق قرارات المجلس الوطني لتعزيز صمود الحركة الشعبية وتطويرها نحو انتفاضة شاملة، والإسراع بتشكيل المرجعية الوطنية الموحدة والائتلافية للقدس؛ تعزيزا لصمود المقدسيين في الدفاع عن المدينة وصون عروبتها ومقدساتها وشخصيتها الوطنية الفلسطينية.

كما دعت الجبهة في بيان، اليوم الخميس، "إلى حشد الطاقات وتنظيم القوى ورصّ الصفوف، تلبية لنداء القدس، والنضال من أجل كسر الحصار، ومواصلة رفض الحلول والمشاريع والسيناريوهات البديلة للحقوق الوطنية الفلسطينية المشروعة في الخلاص من الاحتلال والاستيطان، والفوز بالاستقلال والسيادة، وصون الكرامة الوطنية وحق العودة".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018