للمرة الثامنة: محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الأسيرة خاطر

للمرة الثامنة: محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الأسيرة خاطر
خاطر لحظة اعتقالها (الأناضول)

مددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، اعتقال الكاتبة الفلسطينية لمى خاطر (42 عاما)، ثمانية أيام، بذريعة استكمال الإجراءات القضائية. 

وذكر نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، في بيان له، أن محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية مددت اعتقال خاطر ثمانية أيام، وذلك للمرة الثامنة. 

وفي وقت سابق، ذكر النادي أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية تحقق مع الأسيرة خاطر، بشأن "كتاباتها وعضويتها في تنظيم محظور". 

وأوضح "النادي" أن خاطر تعرضت منذ اللحظة الأولى لاعتقالها "لتحقيق قاسٍ ومتواصل، يستمر لساعات تتجاوز أكثر من 20 ساعة بشكل يومي، مقيدة بالكرسي طوال الوقت". 

وأشار البيان، وفقا للمتابعة القانونية للمعتقلة، إلى أن عملية التحقيق ارتكزت في البداية على كتاباتها بشكل أساسي، حيث وصف المحققون كتاباتها بـ"القنابل الموقوتة". 

ووجّه المحققون لخاطر تهمة العضوية في تنظيم محظور، وتقلد منصب فيه وتقديم خدمات له (لم يذكر اسمه)، مع بقاء قضية كتاباتها حاضرة في كل مجريات التحقيق، وفق المصدر ذاته. 

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلية قد اعتقلت خاطر بتاريخ 24 تموز/ يوليو الماضي، من الخليل، جنوبي الضفة الغربية المحتلة. 

وتكتب خاطر مقالات رأي صحفية في العديد من الصحف الفلسطينية والعربية، وهي أم لخمسة أبناء. 

ولاقت صورة خاطر وهي تودع طفلها لحظة اعتقالها، انتشارًا واسعًا، وتعاطفا على مستوى وسائل التواصل الاجتماعي. 

وتعتقل إسرائيل في سجونها نحو 6500 فلسطيني بينهم 63 سيدة، حسب إحصائيات رسمية فلسطينية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018