اعتقال 10 شبان بالضفة والاحتلال يستهدف المزارعين والصيادين بغزة

اعتقال 10 شبان بالضفة والاحتلال يستهدف المزارعين والصيادين بغزة
عمليات دهم وتفتيش للاحتلال بالضفة (الجيش)

شن جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء، حملات دهم وتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، حيث اعتقل 10 فلسطينيين كما تم ضبط أسلحة ووسائل قتالية بزعم استخدامها في مقاومة الجيش والمستوطنين.

وذكر جيش الاحتلال في بيانه أن جنوده اعتقلوا 10 فلسطينيين خلال اقتحام مناطق مختلفة بالضفة وجرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية للتحقيق بشبهة مقاومة الاحتلال وحيازة أسلحة ووسائل قتالية.

في قطاع غزة، أطلقت قوات الاحتلال صباح اليوم النار تجاه المزارعين شرقي بلدة عبسان الجديدة شرقي مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة، دون إصابات.

وفي سياق التضييق على الفلسطينيين بقطاع غزة المحاصر، فتحت الزوارق الحربية للاحتلال نيران رشاشاتها على مراكب الصيادين في بحر مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وأطلقت الزوارق الحربية النار صوب عدة مراكب في منطقة الصيد المسموح بها ما تسبب بأضرار للمراكب دون التبليغ عن وقوع إصابات بشرية.

ومنذ مطلع العام الجاري، وثقت مراكز حقوقية 230 انتهاكا بحق الصيادين، تضمنت إطلاق النار والاعتقالات ومصادرة المراكب.

أما في الضفة الغربية، أفاد مواطنون بأن قوة عسكرية للاحتلال اقتحمت فجرا بلدتي برقين وكفر راعي قضاء جنين وداهمت منازل واعتقلت الشابين مصطفى عيد، وعبد ذياب بعد مداهمة منزليهما وتفتيشها والعبث بمحتوياتها.

كما اقتحمت منزل الأسير بسام ذياب في بلدة كفر راعي وفتشته واستجوبت ساكنيه وأحدثت خرابا في الممتلكات.

وزعمت قوات الاحتلال أنها عثرت على أسلحة وذخيرة في الخليل وقرية عنبتا شمال الضفة.

في طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين تيسير عمار ونجله عمار والمواطن سائج محمود شرعب من بلدة عنبتا شرقي المدينة، خلال توجههم للعمل بالداخل، كما نصب جنود الاحتلال عدة حواجز عسكرية في مناطق مختلفة من طولكرم.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018