أبو الغيط وغوتيريش يبحثان سبل دعم "أونروا"

أبو الغيط وغوتيريش يبحثان سبل دعم "أونروا"
أميركا قطعت المساعدات عن "أونروا" (أ.ب)

بحث أمين عام الجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، سبل دعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، وملف إدلب السورية، وذلك خلال اللقاء الذي جمعهما، اليوم السبت، على هامش اجتماعات الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وأوضحت الجامعة في بيان، أن المسؤولين ناقشا مستجدات الأزمة السورية، والاتفاق التركي الروسي بشأن إدلب، وجهود المبعوث الأممي، استيفان دي ميستورا، للتوصل إلى تسوية سياسية.

واتفق غوتيريش وأبو الغيط، بحسب البيان، على "ضرورة أن تشهد الفترة المقبلة المزيد من الجهود الرامية لتأمين الحقوق المشروعة لأبناء الشعب الفلسطيني، وفقا لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، وعلى رأسها حقه في قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية".

كما دعيا إلى ضرورة العمل لتكثيف الجهد الدولي من أجل توفير الموارد المالية اللازمة لعمل الأونروا بعد وقف الولايات المتحدة لمساهمتها في ميزانية الوكالة التي توفر الخدمات التعليمية والصحية والوظائف للاجئين الفلسطينيين.

وكانت الخارجية الأميركية قد أعلنت في آب/أغسطس الماضي، قطع مساعدات بلادها المالية عن وكالة "أونروا" بالكامل، ما فاقم أزمتها المالية الخانقة التي انعكست سلبا على خدماتها للاجئين الفلسطينيين منذ مطلع العام الجاري.