وفد من حماس يتوجه للقاهرة لمناقشة التهدئة والمصالحة

وفد من حماس يتوجه للقاهرة لمناقشة التهدئة والمصالحة
العاروري يترأس وفد حماس (من الأرشيف)

توجه، اليوم الأربعاء، وفد من حركة حماس إلى القاهرة، عبر معبر رفح، وذلك لمناقشة ملفات التهدئة والمصالحة، كما يستعد رئيس الحركة، إسماعيل هنية، لجولة خارجية في عدة دول.

وأكد المكتب الإعلامي في معبر رفح مغادرة الوفد لقطاع غزة متجها إلى القاهرة، دون أن تضح أسماء أعضاء الوفد.

يذكر أن عضو المكتب السياسي لحركة حماس، موسي أبو مرزوق، كان قد أعلن أن وفدا رسميا من حركته سوف يصل القاهرة لمناقشة ملفي التهدئة في غزة، والمصالحة  الفلسطينية الفلسطينية.

كما أشار أبو مرزوق إلى أن رئيس الحركة، إسماعيل هنية، يقوم بترتيبات تمهيدا لجولة خارجية تشمل دولا عدة، لم يحدد موعدها بعد.

وأضاف أن دولا عديدة، بينها دول عربية وإسلامية، أبدت استعدادا لاستقبال وفد من الحركة برئاسة هنية.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن أبو مرزوق قوله إن نائب رئيس حركة حماس، صالح العاروري، هو الذي يترأس الوفد إلى القاهرة.

تجدر الإشارة إلى أن جهودا دولية بذلتها كل من الأمم المتحدة وقطر ومصر للتوصل إلى تهدئة بين فصائل المقاومة في قطاع غزة وبين إسرائيل.

وتهدف هذه الجهود لتخفيف الحصار المفروض على القطاع، في ظل تواصل الاحتجاجات الفلسطينية الأسبوعية قرب السياج الحدودي للقطاع.