الرئاسة الفلسطينية: "مسلسل العنف" نتاج المناخ الذي خلقته الاقتحامات وغياب السلام 

الرئاسة الفلسطينية: "مسلسل العنف" نتاج المناخ الذي خلقته الاقتحامات وغياب السلام 
مكان استشهاد النعالوة، اليوم (وفا)

أصدرت الرئاسة الفلسطينية، ظهر اليوم الخميس، بيانا في أعقاب استشهاد 3 فلسطينيين منذ مساء أمس والعملية الأخيرة قرب رام الله، قالت فيه إن "المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات المتكررة للمدن والتحريض على سيادة الرئيس، وغياب أفق السلام هو الذي أدى إلى هذا المسلسل المرفوض من العنف الذي ندينه ونرفضه، والذي يدفع ثمنه الجانبان".

وأضافت الرئاسة الفلسطينية إن "سياستنا الدائمة هي رفض العنف والاقتحامات وإرهاب المستوطنين، وضرورة وقف التحريض، وعدم خلق أجواء تساهم بتوتير الوضع".

وشددت الرئاسة على أن "موقف الرئيس (محمود عباس) الدائم هو إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران 1967، وقرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي الذي يوفر الأمن والاستقرار والسلام للجميع".

"فتح": شعبنا لا ترهبه جرائم الاحتلال

على صلة، قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، إن "عمليات القتل بدم بارد والاعتقالات والمداهمات، التي تنفذها قوات الاحتلال الإسرائيلي، في الضفة الغربية بما فيها القدس، لن تنال من عزيمة شعبنا وإصراره على مواصلة النضال نحو الحرية والاستقلال وتحرير الأرض".

وقال المتحدث باسم الحركة عاطف أبو سيف، في بيان صحافي اليوم الخميس، إن "شعبنا المعطاء لا ترهبه جرائم الاحتلال ولا بطشه، وأننا بأمس الحاجة لاستعادة وحدتنا الوطنية في هذه اللحظات العصيبة حتى نكون أكثر قدرة على التصدي للاحتلال ومستوطنيه".