اعتقال عشرات الفلسطينيين بينهم نائبان وأسرى محررون

اعتقال عشرات الفلسطينيين بينهم نائبان وأسرى محررون
قوات الاحتلال في رام الله (أ ب)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الفائتة، حملة اعتقالات واسعة في أنحاء الضفة الغربية، في ظل التصعيد الحاصل في الضفة. وشملت الحملة عددا من الأسرى المحررين، إضافة إلى نائبين في المجلس التشريعي.

قال المتحدث باسم جيش الاحتلال، إن قوات الجيش اعتقلت، خلال ساعات الليل الفائت 40 فلسطينيا، بذريعة أنهم "مطلوبون" لأجهزة الأمن بتهمة مقاومة الاحتلال.

وبحسب المتحدث باسم الجيش، فإن 37 معتقلا، من بين المعتقلين، معروفون كناشطين في حركة حماس.

وفي التفاصيل، علم أن قوات الاحتلال اعتقلت، فجر الجمعة، نائبين اثنين في المجلس التشريعي الفلسطيني عن حركة حماس، وقياديا من الحركة في الضفة.

وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال داهمت مدينة نابلس، واعتقل النائب ياسر منصور، والقيادي في حركة حماس، مصطفى الشنار، من منزليهما.

من جهة ثانية، أكد شاهد عيان أن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت بلدة الظاهرية بمدينة الخليل، واعتقلت النائب إسماعيل الطل، من منزله.

وأشار الشهود إلى أن الجيش الإسرائيلي فتش منازل منصور والطل والشنار قبيل اعتقالهم.

كما علم أن قوات الاحتلال اعتقلت عددا من الأسرى المحررين، بينهم الأسيرة المحررة صباح فرعون من العزيرية، ومحمد زاهر قط من مادما جنوب نابلس، وأحمد مفارجة من بيت لقيا غرب رام الله، وبلال سلهب من الخليل، ومعاذ أبو جحيشة ومتوكل أبو جحيشة من إذنا غرب الخليل، ومازن النتشة من الخليل.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية