إصابات بالرصاص الحي والغاز في المسير البحري الـ20

إصابات بالرصاص الحي والغاز في المسير البحري الـ20
(apa)

أصيب فلسطينيان بالرصاص الحي، كما أصيب نحو 20 آخرين، مساء اليوم الإثنين، وذلك خلال قمع قوات الاحتلال للمسير البحري العشرين لكسر الحصار المفروض على قطاع غزة.

وكانت هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار قد أطلقت، عصر اليوم، المسير البحري في شمالي قطاع غزة، للمطالبة بوقف الحصار، حيث توجه الآلاف إلى شاطئ بحر بيت لاهيا.

وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز باتجاه المتظاهرين، ما أدى إلى وقوع إصابات.

وأكدت وزارة الصحة في قطاع غزة إصابة اثنين بالرصاص الحي، وإصابة 20 بالرصاص المطاطي والغاز.

وكانت عضو هئية الحراك الوطني، محمد الغول، قد أكد في مؤتمر صحفي، اليوم، على استمرار مسيرات العودة ببرنامجها الأسبوعي شرقي وغربي قطاع غزة.

كما دعا إلى أوسع مشاركة في المسير البحري، باعتبار أنها رسالة للاحتلال. واعتبر "المشاركة الواسعة أنها توجه رسائل قوية للاحتلال ولأعوانه، وللمجتمع الدولي بأن مسيرة شعبنا في القطاع متواصلة ومستمرة بطابعها الشعبي وبالمشاركة الوطنية والجماهيرية الواسعة بمختلف القطاعات والألوان".