عباس يتسلم رئاسة فلسطين لمجموعة "77+الصين"

عباس يتسلم رئاسة فلسطين لمجموعة "77+الصين"
(أ ب)

قال الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إن إسرائيل تعرقل التنمية في الشرق الأوسط باحتلالها الأراضي الفلسطينية، مجددًا الدعوة إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة، فيما تعهّد بالالتزام بالحل السلمي للصراع مع إسرائيل، محذرا من أن الاحتلال يعيق الربط الإقليمي بين دول المنطقة.

جاء ذلك في كلمته، اليوم الثلاثاء، خلال حفل تسلم فلسطين رئاسة مجموعة "الـ77+الصين" لعام 2019 من مصر، بمقر الأمم المتحدة بنيويورك.

وشارك في مراسم الاحتفال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، رئيس الجمعية العامة، ماريا فرناندا إسبينوزا، وزير الخارجية المصري، سامح شكري (الذي تولت بلاده رئاسة المجموعة العام 2018).

وبذلك تسلمت فلسطين رسميًا، رئاسة مجموعة "77+الصين"، والتي يصل عدد الدول الأعضاء فيها إلى 134 دولة، أي أكثر من ثلثي دول العالم الأعضاء في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأكد عباس خلال حفل التسلم، أن مواصلة الاستيطان والاحتلال يعيقان الأمن والسلام في الشرق الأوسط والرخاء، مشدداً على التزام فلسطين في حل الصراع سلمياً وبالقانون الدولي وحدود عام 1967 إلى جانب "دولة إسرائيل"، والتي كررها عباس مرتين. وتطرق كذلك إلى ضرورة حل قضايا اللاجئين والأسرى. 

وقال إن فلسطين "ستعمل من أجل الحفاظ على النظام الدولي المتعدد الأطراف وتمتين العلاقات بين المجموعة وشركائها على أساس احترام السيادة الوطنية وحماية مصالح بلدان الجنوب والدول النامية وقضاياها العادلة"، مضيفاً أن "اليوم أصبح للتضامن والتعاون في ما بين بلدان الجنوب دور متعاظم في تحقيق الإنجازات التي تحققها الدول النامية. ونقر بأهمية انعقاد مؤتمر الأمم المتحدة الثاني المعني بالتعاون بين دول الجنوب، والذي سيعقد في بوينس أيرس".

وأكد عباس على أن التنمية الحقيقية والمستدامة يمكن تحقيقها عند توسيع الخيارات وتحقيق التنمية البشرية المستدامة وهو حق إلى جانب حقوق الإنسان.

وعن الاحتلال واستعمار الشعوب، شدد عباس على أن "فلسطين يجب أن لا تكون استثناءً، نحن أيضاً تحت الاحتلال الاستعماري". وأضاف "وافق المجتمع الدولي على خطة عمل من أجل تحقيق الرخاء لشعوب الكوكب، واعتبر أن القضاء على الفقر شرط لا غنى عنه لتحقيق التنمية المستدامة، وستتصدر هذه القضية سلم أولوياتنا هذا العام".

وأشار عباس إلى أن تغيير المناخ وتأثيره على شعوب الجنوب سيبقى على سلم أولويات الرئاسة الفلسطينية.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية