اعتقالات بالضفة والعيسوية طالت وزير القدس

اعتقالات بالضفة والعيسوية طالت وزير القدس
اقتحام منزل وزير القدس بحي الصوانة (مواقع التواصل)

شن جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، حملة اعتقالات في الضفة الغربية، كما واصلت شرطة الاحتلال ولليوم الثالث اقتحام بلدة العيسوية والتضييق على عائلة الشهيد محمد عبيد، فيما اعتقلت وزير القدس فادي الهدمي، بعد اقتحام منزله في حي الصوانة بالقدس المحتلة.

في حي الصوانة بالقدس، داهمت قوة كبيرة من شرطة ومخابرات الاحتلال منزل وزير شؤون القدس فادي الهدمي، فجر اليوم الأحد، واقتادته إلى معتقل المسكوبية، حيث قامت بأعمال تفتيش في منزله ومصادرة أجهزة الهواتف النقالة الخاصة به.

وقال مسؤول العلاقات العامة والإعلام في وزارة القدس، عوض عوض، إن قوات الاحتلال برفقة أفراد من المخابرات اقتحمت منزل وزير القدس فادي الهدمي، في حي الصوانة بمدينة القدس، وقامت باعتقاله واقتياده لمركز المسكوبية.

يذكر أن وزير شؤون القدس السابق عدنان الحسيني تعرض للاعتقال أكثر من مرة، فيما تواصل قوات الاحتلال منع محافظ القدس عدنان غيث، الذي تعرض هو الآخر لاعتقال عدة مرات، من الدخول إلى الضفة.

واعتقلت شرطة الاحتلال عشرة مواطنين من القدس المحتلة، وحولتهم إلى مراكز تابعة لها للتحقيق معهم.

وشنت شرطة الاحتلال ولليوم الثاني على التوالي حملة اعتقالات في بلدة العيسوية، حيث اقتحم عشرات من عناصر شرطة الاحتلال والمخابرات والوحدات الخاصة البلدة، وداهموا عدة منازل، واعتقلوا عدة شبان وجميعهم من عائلة الشهيد محمد سمير عبيد.

واعتقلت شرطة الاحتلال المسعف فؤاد عبيد، ومحمود عاصم عبيد، ومحمود عصام عبيد، ومحمد سعيد عبيد، ومحمود محمد عبيد، وفائق حبش. كما قامت القوات باقتحام خيمة العزاء فجرا، وصادرت صور الشهيد والأعلام المعلقة داخلها.

واقتحمت شرطة الاحتلال بلدة أبو ديس، واعتقلت المواطن علاء جوهر ونجله محمد، كما اعتقلت الشاب إيهاب سعيد من مفترق بلدة عناتا.

واندلعت بعد منتصف الليل مواجهات عنيفة في بلدة شعفاط، واستهداف الشبان القطار الخفيف ومحطته بالحجارة والزجاجات الحارقة، فيما القت القوات القنابل الغازية والصوتية والاعيرة المطاطية بكثافة.

كما شهدت أحياء القدس القديمة وبلدة سلوان مواجهات متفرقة. واقتحمت قوات الاحتلال مستشفى المقاصد ببلدة الطور، وحاصرته بالكامل وفتشت مرافقه وأقسامه بحجة "البحث عن شاب مصاب"، تأكيد طواقم الموظفين بعدم وجود أو وصول إصابات للمستشفى.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الشابين حيدر وعلاء درباس من مستشفى المقاصد في القدس، وذلك بعد اقتحام المستشفى وتفتشيه بدعوى البحث عن شاب مصاب.

وفي الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال، اليوم الأحد، مواطنين من محافظة بيت لحم.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اعتقلت المواطنين: دخل الله حابس العمور من بلدة تقوع، وخطاب محمد حمامرة من قرية حوسان غربا، بعد أن داهمت منزلي ذويهما وفتشتهما.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت، مساء السبت، قرب قرية الفرديس الشاب أسامة محمد قنديلو، بعد ان أوقفت المركبة التي كان يستقلها.

أما في محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال، ثلاثة مواطنين خلال مداهمة بلدتي إذنا ويطا وعدة أحياء في الخليل.

وقال شهود عيان، إن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن نصر عمار أبو عكر من المدينة، وإسماعيل طلب النطاح من إذنا غربا، والطالب الجامعي عبد العاروري من يطا جنوبا، ونقلتهم لجهة غير معلومة.