الاحتلال يعتقل شابين في القدس ويُصيب أحدهما بالرصاص

الاحتلال يعتقل شابين في القدس ويُصيب أحدهما بالرصاص
(أ ب أ)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، شابين فلسطينيين، في القدس المحتلة، أصابت أحدهما بالرصاص الحي في قدمه، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

واندلعت مواجهات في محيط الحاجز العسكري المقام بالقرب من مدخل مخيم شعفاط، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة صوب الشبان، ما أدى لإصابة شاب في قدمه قبل أن يتم اعتقاله.

وفي حي جبل المكبر شرق مدينة القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال، مساء الثلاثاء، الفتى أدهم فايز عبيدات (18 عاما)، بعد اقتحامها منطقة "الصلعة" في الحي.

وكان جيش الاحتلال، قد شن فجر الثلاثاء، حملة دهم وتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين تخللها اعتقال 34 فلسطينيا 22 بالضفة و12 بالقدس، فيما زعم الاحتلال ضبط أسلحة ووسائل قتالية.

وقال جيش الاحتلال في بيانه لوسائل الإعلام، إن قواته اعتقلت 22 فلسطينيا، جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وجنود الاحتلال، وحيازة أسلحة ووسائل قتالية.

وركز الاحتلال في حملة الاعتقال على الطلبة في جامعة بير زيت، حيث تم استهداف نشطاء الكتل الطلابية في الجامعة، ومصادرة كافة مقتنيات الطلبة من حواسيب نقالة وهواتف خليوية.