السيسي وعبد الله الثاني: يجب استئناف المفاوضات على أساس "حل الدولتين"

السيسي وعبد الله الثاني: يجب استئناف المفاوضات على أساس "حل الدولتين"
رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، ورئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس (أرشيفية)

قال الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، والملك الأردني، عبد الله الثاني، الذي قام بزيارة قصيرة للقاهرة، اليوم الإثنين، أن حل الدولتين، هو الأمثل لحلّ القضية الفلسطينية، مع الاحتلال الإسرائيلي، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس" للأنباء.

وقال الناطق باسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، إن السيسي وعبد الله "توافقا حول أهمية تكثيف جهود استئناف مفاوضات عملية السلام وفق المرجعيات الدولية، ومبادرة السلام العربية".

وأضاف راضي أن توافقهما جاء أيضا "على أساس حل الدولتين بإقامة دولة فلسطينية على حدود الرابع من يونيو (حزيران) 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

وغادر الملك الأردني، مصر، بعد لقائه مع السيسي في طريقه إلى تونس حيث سيقدم التعازي بوفاة الرئيس التونسي، الراحل الباجي قايد السبسي.

والشهر الماضي عُقد مؤتمر اقتصادي في البحرين لعرض الشق الاقتصادي لخطة السلام في الشرق الأوسط وقد شارك وفدان من مصر والأردن في المؤتمر على مستوى نائب وزير المالية، وقاطعت السلطة الفلسطينية المؤتمر الذي حمل عنوان "من السلام إلى الازدهار"، معتبرة أن إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، التي تعلن دعمها لإسرائيل، تسعى إلى شراء الفلسطينيين وحرمانهم من دولة مستقلة.

ويأتي لقاء السيسي وعبد الله الثاني، قبل جولة مرتقبة يقوم بها نهاية تموز/ يوليو، مستشار الرئيس الأميركي جاريد كوشنر، إلى الشرق الأوسط؛ لمحاولة دفع خطته للسلام بين الفلسطينيين وإسرائيل إلى الأمام، ورغم أن كوشنر لم يعلن بعد تفاصيل خطته، إلا أن الأردنيين يخشون أن يدفع بلدهم الثمن الأكبر لهذه الخطة التي يُطلق عليها "صفقة القرن" وأن يصبح "وطنا بديلا" للفلسطينيين.