فعاليات للأطفال اليهود خلال اقتحام ساحات الأقصى

فعاليات للأطفال اليهود خلال اقتحام ساحات الأقصى
166 مستوطنا اقتحموا الأقصى اليوم الخميس (أ.ب)

اقتحم 166 مستوطنا صباح اليوم الخميس، ساحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة لشرطة الاحتلال التي واصلت فرض تقييدات على دخول الفلسطينيين للمسجد.

ونشرت شرطة الاحتلال قواتها الخاصة ووحدات التدخل السريع داخل ساحات المسجد وعند بواباته، وفرضت قيودا على دخول الفلسطينيين للمسجد، واحتجزت هوياتهم قبيل دخولهم إليه، في وقت سمحت للمستوطنين اقتحامه.

ووفقا لدائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، فإن شرطة الاحتلال وفرت الحماية لـ 126 مستوطنا خلال اقتحامهم لساحات الأقصى، حيث نفذوا جولات استفزازية بساحات الحرم وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم، وبعضهم قام بتأدية شعائر تلمودية قبالة قبة الصخرة ومصلى "باب الحرمة".

كما وفرت شرطة الاحتلال الحراسة لحوالي 40 موظفا من المؤسسة الإسرائيلية الذين اقتحموا ساحات المسجد الأقصى.

وتخلل تلك الاقتحامات للجماعات الاستيطانية، تنظيم برامج لأطفال يهود داخل ساحات المسجد الأقصى، بمبادرة من ما تسمى منظمة "نساء لأجل الهيكل"، وذلك بحماية شرطة الاحتلال.

إلى ذلك، احتجزت شرطة الاحتلال صباح اليوم الخميس، حافلة في بلدة العيسوية بالقدس المحتلة تقل طلابا وأطفالا خلال توجهها في رحلة استكشافية.

واقتادت قوات الاحتلال الحافلة والطلاب إلى معسكر تابع لهم وتم إخلاء سبيلهم، في حين تم احتجاز المرشدين للتحقيق.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"