75 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى.. و2500 مُقتحِم في تمّوز

75 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى.. و2500 مُقتحِم في تمّوز
عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى (أ.ب)

اقتحم أكثر من 75 مستوطنا باحات المسجد الأقصى في القدس المحتلة، اليوم الإثنين، وفق ما أورد "المركز الفلسطيني للإعلام".

وأمّنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، الحماية الكاملة للمُقتحمين الذين أدخلتهم الشرطة من باب المغاربة الخاضع لسيطرة الاحتلال منذ عام 1967.

وذكر المركز أن أكثر من 50 مستوطنًا و25 طالبًا يهوديًا، اقتحموا باحات المسجد الأقصى اليوم، مُشيرا إلى أن المستوطنين حاولوا أداء طقوس وصلوات تلمودية في باحات الأقصى، وغادروا من باب السلسلة عقب انتهاء فترة الاقتحامات الصباحية.

2500 مُقتحِم في تمّوز

وفي سياق ذي صلة، أفادت معطيات إحصائية نشرها مركز "القدس لدراسات الشأن الإسرائيلي والفلسطيني"، بأن أعداد المستوطنين الذين اقتحموا المسجد الأقصى، خلال شهر تموز/ يوليو الماضي، وصل إلى 2500 مستوطن.

وأوضحت أن 2345 مستوطنًا و40 من "طلاب الهيكل"، بالإضافة لـ115 موظفًا من حكومة الاحتلال، بينهم المتطرف يهودا غيليك، شاركوا في الاقتحامات.

وشهد تموز/ يوليو  الماضي، دعوات من جماعات منضوية في إطار ما يُعرف بـ"اتحاد منظمات الهيكل" المزعوم أنصارها والمستوطنين، للمشاركة الواسعة في اقتحام الأقصى، تزامنًا مع مناسبات تلمودية تهويدية، واعتبر المركز أن التساهل الذي يبديه الاحتلال خلال اقتحام المستوطنين للأقصى، يدفعهم لارتكاب استفزازات من أداء طقوس تلمودية ورقصات في الباحات.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة