الاحتلال يقلّص مساحة الصيد في غزة

الاحتلال يقلّص مساحة الصيد في غزة
(أ ب أ)

قلص الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، مساحة الصيد في قطاع غزة من 15 إلى 10 أميال بحرية، بدعوى استمرار إطلاق الصواريخ والبالونات المتفجرة من القطاع تجاه المستوطنات والبلدات الإسرائيلية القريبة.

جاء ذلك بحسب ما جاء في بيان صدر عن ما يسمى "منسق أعمال الحكومة في المناطق المحتلة"، كميل أبو ركن، في بيان مقتضب، أوردته هيئة البث الإسرائيلية (كان)، جاء فيه أن القرار دخل حيز التنفيذ اليوم الأربعاء في تمام الساعة الرابعة مساءً.

وذكر بيان الجيش في بيانه أن "حركة حماس تتحمل مسؤولية كل ما يحدث بقطاع غزة تجاه إسرائيل، وستتحمل عواقب العنف تجاه مواطني إسرائيل"، دون مزيد من التفاصيل.

وبحسب القرار الإسرائيلي فإنه سيتم تقليص مساحة الصيد من ميناء مدينة غزة، وحتى شواطئ جنوبي القطاع (مدينة رفح) من 15 ميلا بحريا إلى 10 أميال، وفق ما صرح به في وقت سابق، الأربعاء، زكريا بكر، مدير لجان الصيادين في قطاع غزة.

وسيبقى القرار الصادر عن الاحتلال الإسرائيلي على مساحة الصيد المسموح بها من ميناء غزة، وحتى شمالي القطاع، والمقدرة بـ6 أميال بحرية، بحسب بكر.

ويستخدم الاحتلال ورقة الصيد للضغط على فصائل المقاومة في غزة، وأداة للعقاب الجماعي بحق الغزيين، وعلى فترات متقاربة، يعلن الاحتلال زيادة أو تقليص مساحة صيد الأسماك قبالة شواطئ غزة، حيث ترهن ذلك بالتوتر الأمني في قطاع غزة.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص