اعتقالات في الضفة والقدس طالت أطفالا

اعتقالات في الضفة والقدس طالت أطفالا
مداهمات ليلية في الضفة (جيش الاحتلال)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، حملة مداهمات واعتقالات في الضفة الغربية والقدس المحتلة، تخللها اعتقال عددا من الشبان، فيما اندلعت مواجهات في بعض المناطق.

وقال جيش الاحتلال في بيانه لوسائل الإعلام إن جنود الاحتلال اعتقلوا عددا من الشبان خلال مداهمات في الضفة، حيث جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية.

في محافظة قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الأسيرين المحررين ممدوح بري وعلاء عمر بعد اقتحام منزليهما في بلدة سنيريا.

بينما في سلفيت، اعتقلت قوات الاحتلال نور أمين أبو ليلى وإبراهيم حسن بكر ومعتز مشهور عبد القادر أثناء عودتهم إلى بلدة الزاوية.

وفي محافظة القدس، اعتقلت شرطة الاحتلال الطفل قيس هيثم مصطفى، من أمام منزله في قرية العيسوية والشاب حسين صيام من حي وادي حلوة ببلدة سلوان.

وفي الخليل اعتقلت قوات الاحتلال الطفلين أنس ومعتز الزرو خلال تواجدهما قرب المسجد الإبراهيمي.

إلى ذلك، أجلت سلطات الاحتلال الإفراج عن الأسير هشام جبر الطيطي من مخيم العروب، الذي كان مقررا، أمس الأحد، بعد أن أنهى فترة محكوميته البالغة 13 شهرا، والأسير أمير ناجي أبوشخيدم من قرية أبو شخيدم في رام الله والذي كان مقررا، اليوم الإثنين، بعد أن أمضى محكوميته البالغة 11 شهرا.

كما مددت المحكمة العسكرية الاعتقال الإداري للأسير علي الجدع من بلدة حبلة جنوب قلقيلية للمرة الثانية على التوالي لمدة ستة أشهر.