غزة تُحيي يوم الأرض بإجراءات وقائية تحسّبا من كورونا

غزة تُحيي يوم الأرض بإجراءات وقائية تحسّبا من كورونا
من فعاليات اليوم (أ ب أ)

أحيت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم الإثنين، الذكرى الـ44 ليوم الأرض الذي يوافق 30 آذار/ مارس الجاري، فيما عقدت الهيئة العُليا لمسيرات العودة ومواجهة صفقة القرن، مؤتمرا صحافيا في منطقة ملكة، قرب الحدود الشرقية لمدينة غزة، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

ورفع القائمون على المؤتمر أعلام فلسطين، ولافتات تطالب بكسر الحصار عن غزة، ووقف المشاركون في المؤتمر على مسافات متباعدة من بعضهم البعض، للوقاية من انتشار فيروس "كورونا" المستجد.

وقال رئيس الهيئة والقيادي في حركة "الجهاد الإسلامي"، خالد البطش، خلال المؤتمر "ندعو إلى إنهاء الانقسام، وإعادة الاعتبار للمشروع الوطني".

من فعاليات اليوم (أ ب أ)

ودعا المجتمع الدولي والدول العربية إلى "اتخاذ قرار بكسر الحصار الظالم عن غزة".

وحذّر إسرائيل من "تبعات الانتهاكات المرتكبة بحق المعتقلين الفلسطينيين داخل سجونها"، مؤكدا على ضرورة "تضافر الجهود لمواجهة وباء كورونا".

بدوره، طالب عضو الهيئة، والقيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ماهر مزهر، بكسر الحصار عن قطاع غزة، وتوفير المستلزمات الطبية الخاصة بمكافحة فيروس كورونا.

ونقلت الأناضول عن مزهر القول: "في ظل جائحة كورونا، كان لا بد للهيئة من وقفة من أجل التأكيد على استمرار النضال الفلسطيني حتى دحر الاحتلال، وإسماع هذا الصوت للعالم".

وتابع: "آن الأوان لكسر الحصار عن غزة، وتوفير الإمكانيات الصحية والأدوية والأجهزة الطبية، وإلا فإن الانفجار في وجه الاحتلال هو الخيار".

وطالب الشعب الفلسطيني بالمزيد من "الإرادة والصمود في وجه العدو الإسرائيلي، وجائحة كورونا".

من فعاليات اليوم (أ ب أ)

وأشار إلى أن فعاليات إحياء ذكرى يوم الأرض ستستمر، حيث من المقرر أن "تصدح المساجد في التكبيرات بعد صلاة المغرب، وأن تقرع أجراس الكنائس، إلى جانب رفع الأعلام الفلسطينية من شرفات المنازل".

وضمن فعاليات إحياء "يوم الأرض"، أوقف جهاز الشرطة، حركة السير لمدة 5 دقائق في مدينة غزة.

وأطلقت الهيئة حملة لتعقيم الشوارع والأماكن الحيوية في حيّ الرمال، غربي المدينة، وذلك بالتنسيق مع بلدية غزة.

وجاب طاقم من بلدية مدينة غزة، بعض شوارع الحي، خلال حملة التعقيم، للوقاية من فيروس كورونا.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"